اخبار وتقارير

الجمعة - 13 نوفمبر 2020 - الساعة 06:16 م

عدن تايم/خاص.

دعا القيادي الجنوبي أحمد الربيزي، الرئيس هادي إلى تحديد موقف صريح من تصعيد مليشيات الإخوان في أبين، سيما وهو يأتي في ظل التقارب بين هادي والانتقالي.

وقال الربيزي، في تغريدة نشرها عبر حسابه على تويتر رصدها عدن تايم : "في الوقت الذي يوجد تقارب جنوبي بين الرئيس هادي وأولاده، وبين المجلس الانتقالي بقيادة الرئيس الزُبيدي، يسعى إخونجية الشرعية لتفجير الأوضاع وعرقلة إعلان الحكومة، والزج بالمغرر بهم في جحيم الطرية، ليهاجموا القوات الجنوبية مخترقين وقف إطلاق النار".
وأضاف ‏: "هذا التعطيل الممنهج لاتفاق الرياض، من خلال اختراق وقف إطلاق النار في الطرية، ينبغي للرئيس هادي وكل الصادقين معه في الشرعية ان يكون لهم موقف صريح يدين تصرفات إخوان اليمن وأتباعهم، اما الأستمرار في لعبة الأدوار فلن تنطلي على أحد فقد فاض الكيل".

وتأتي دعوة الربيزي بالتزامن مع تجديد مليشيات حزب الإصلاح الإخواني، خرق وقف إطلاق النار، اليوم الجمعة وذلك بشن هجمات على مواقع القوات الجنوبية، التي تصدت لها وكبدتها خسائر كبيرة.

وفي ذات السياق قال الصحفي والمحلل السياسي ياسر اليافعي : "في الرياض هناك تفاهمات تجري بين الرئيس هادي والرئيس الزبيدي ولقاءات مستمرة بهدف توحيد الصف الجنوبي".
وتابع : "طيب من له مصلحة في تفجير الوضع في ابين بشكل مستمر، ابحثوا عن من يأمر القوات المتواجدة هناك بالتصعيد والهجوم وستدركون من يقف خلف هذا العبث وازهاق الارواح من كل الاطراف وانه لا يهمه جنوب ولا شمال بقدر ما تهمه مصلحته او مصالح الحزب الذي ينتمي اليه او الجماعة التي توجهه وتستغل عاطفته وربما غبائه".
وقال : "اوقفوا التصعيد في ابين واتركوا فرصة للمشاورات في الرياض، فوتوا الفرصة على الاعداء واستعدوا للقادم".

وعن مستجدات مواجهات اليوم الجمعة، قال المتحدث الإعلامي للقوات المسلحة الجنوبية في محور أبين محمد النقيب : "دفعت المليشيات الاخوانية ليلة امس قوة بقوام لواء وثلاث كتائب من عناصر القاعدة وداعش"، مضيفا بأن المليشيات : "نفذت اليوم اكثر من هجوم وكانت قواتنا لها بالمرصاد".
وأردف : "انكسرت هجوماتها التي استمرت ل 6 ساعات وانهزمت شر هزيمة وسقط العشرات من عناصرها صرعى وجرحى بينهم 3 من القيادات الارهابية".