اخبار وتقارير

الإثنين - 16 نوفمبر 2020 - الساعة 08:55 م

عدن / شكيب راجح

لليوم الخامس على لاتزال محطة الحسوة خارج نطاق الخدمه جراء نفاذ المازوت.

وأفادت مصادر عاملة في المحطة عن توقفها عن العمل جراء عدم تزويدها بمادة المازوت المخصص ، مشيرة ان خلال الفترة الاخيرة عانت المحطة كباقي محطات التوليد بالديزل بسبب عدم حصولها على مخصصاتها من الوقود والذي يؤدي الى توقفها عن الخدمة.

وبحسب المصادر فان الشبكة خسرت مابين 53 ميجاوات الى 83 ميجاوات بسبب عدم تزويدها بالمازوت وهو ما خلق العجز في ظل الاجواء الباردة وانخفاض للأحمال.

وقالت المصادر ان الوقود يعتبر من المواد الضرورية في خدمة الكهرباء و أن تكرار خروج محطات التوليد بالوقود مصيبة تحل على قطاع الكهرباء ولابد من ايجاد الحلول لها من قبل الحكومه
ولفتت المصادر أن عودة محطة الحسوة للخدمة ضرورة ملحة كونها محطة استراتيجية ذات أحمال مرتفعة و وجودها في الخدمه يعمل على بقاء الشبكة اكثر تماسك.

ودعت المصادر رئيس الجمهورية المشير عبدربه منصور هادي و دولة رئيس الوزراء د. معين عبدالملك التدخل العاجل لتزويد المحطه بالمازوت لان توقفها يعني تدميرها و تدمير لعملية التأهيل التي اجريت لها و رفعت توليدها من 25 ميجاوات الى 83 ميجاوات