اخبار محافظات اليمن

الجمعة - 20 نوفمبر 2020 - الساعة 11:44 م

تريم / خاص

ودعت منطقة عينات بمديرية تريم بمحافظة حضرموت عصر الجمعة 20 نوفمبر 2020م في موكب جنائزي مهيب جثمان القتيلة أنفال عبيد سالم القريشي البالغة من العمر 18 عاماً إلى مثواها الأخير.

وقتلت انفال "حامل" ذبحاً في جريمة بشعة هزت الرأي العام في تريم وحضرموت وجرت وقائعها يوم الثلاثاء تاريخ 24 /12/2019م في منطقة عينات بمديرية تريم .

وشيع الموكب الجنائزي المهيب بحضور جموع غفيرة من المواطنين الجثمان من بيت والدها والسير به حتى مصلى المسجد القبلي بمنطقة عينات للصلاة على روحها والذي أكتظ بجموع المصلين ووري جثمانها مقبرة عينات.

وتمت عملية الدفن بناء على الأوامر القضائية الذي أصدرتها محكمة تريم الابتدائية في جلستها المنعقدة يوم الأربعاء الماضي 11 نوفمبر 2020م للنيابة العامة والقاضية باصدار التصريح القانوني لأولياء الدم القاضي بتسليم جثة القتيلة لهم والسماح بدفنها وإقامة المراسيم الخاصة بذلك .

وعثر على أنفال مذبوحة في بيت أهل زوجها الواقع في منطقة عينات بمديرية تريم بمحافظة حضرموت والذي بعد نقلها إلى مستشفى تريم العام علم البحث الجنائي بأمن مديرية تريم بوجود الجثة تحركوا لمعاينتها وهي جثة هامدة مذبوحة بآلة حادة في رقبتها خالية من الدم وبعد الإجراءات وتقديم والد المجني عليها عبيد سالم القريشي بلاغاً بمقتل ابنته إلى أمن مديرية تريم اتهم فيه كل من كان موجوداً ببيت والد زوج المجني عليها والذي على أثره حضرت النيابة العامة إلى مسرح الجريمة ورفعت محاضر الضبط والتحريز الى المعمل الجنائي لرفع التقرير الخاص بمسرح الجريمة وجثة المجني عليها وشرع أمن مديرية تريم برفع جمع الاستدلالات وأخذ أقوال المتهمين في القضية وعقب ذلك رفع الملف مع المتهمين إلى نيابة تريم للتحقيق في الواقعة وطلب أولياء دم المجني عليها استدعاء الطبيب الشرعي.
وقدم الطبيب الشرعي بعد معاينة الجثة ومسرح الجريمة وقدم تقريره مكتوباً إلى النيابة العامة اوضح فيه الأثار بالمجني عليها وتأكيد ذبحها بالة حادة .