اخبار وتقارير

السبت - 21 نوفمبر 2020 - الساعة 11:42 م

عدن تايم/خاص.

تداول نشطاء عبر برامج التواصل الاجتماعي، وثيقة رسمية، تكشف عن، فرض سلطة محافظة شبوة، أتاوات مالية كبيرة على مركبات الشحن الكبيرة(القاطرات).

وحسب الوثيقة المتداولة، وهي سند بإسم صندوق تنمية الخدمات م/شبوة، فرضت سلطة شبوة، أتاوت مالية على كل شاحنة، بمبلغ (50,000) خمسون ألف ريال، وذلك مقابل رسوم تحسين عبور.

وحسب رقم الوثيقة وتاريخها يتبين أنها حديثة، ويرجح أنه تم فرضها خلال الفترة الأخيرة، من قبل سلطة شبوة التي تدين بالولاء لحزب الإصلاح الإخواني.
ومن شأن هذه الوثيقة التي تتضمن فرض اتاوات مالية غير قانونية، أن تشكل احراج للاعلام الموالي للإخوان والذي يتحدث ويروج لما يسميها عجلة تنمية في المحافظة.

وفي الوقت الذي من شأنه أن تضاعف هذه الاتاوات وتضيق الخناق على التجار، أعتبر نشطاء أن ذلك ينعكس سلبا على المواطن، اما التاجر فسوف يضيف ما دفعه إلى سعر البضاعة.
وتعليقا على ذلك قال الناشط عبدربه العولقي : "حسبنا الله ونعم الوكيل، سلطة شبوة تضع جباية على كل قاطرة خمسون الف ريال، مضيفا : وهذا كله على ظهر المواطن المسحوق، أما التاجر فليس لديه مشكلة، لأنه سيرفع قيمية بضاعته.

واعتبر ناشطون ان ما تقوم به سلطات الاخوان في شبوة يتشابه كثيرا مع ما تفرضه ميليشيا الحوثيين في شمال اليمن، من اتاوات وجبايات والتي عادة ما تذهب لما يعرف للمجهود الحربي والتي لا يستفيد من ريعها المواطنين او مشاريع المحافظة.