اخبار وتقارير

الأحد - 22 نوفمبر 2020 - الساعة 11:21 ص

عدن تايم/خاص

اكد الناشط الحضرمي نجيب محفوظ مفيلح ان في ظل تمسك الانتقالي باتفاق الرياض لن يستطيع ان يعلن سيطرته على شقرة والتقدم صوب شبوة...

واضاف ان السبب ان الانتقالي مازال متمسكا بحل حكومة المناصفة ومازال هذا الحل قائما بالنسبة للتحالف، فان الانتقالي لن يستطيع ان يعلن سيطرته على كامل شقرة وان سيطر على شقرة فلن يتقدم صوب العرقوب التي ستكون معسكرا بديلا ارضاءا للاخوان حتى يوافقوا على اعلان حكومة المناصفة .

كما ان اعلان الانتقالي سيطرته على كامل شقرة، سيدفع بالاخوان للتباكي امام التحالف بوضع عراقيل جديدة امام تنفيذ اتفاق الرياض حتى يستفيدون منها في المماطلة واضاعة الوقت، بهدف اطالة امد بقاء حكومتهم الاخونجية الفاسدة التي من خلالها يتاح لهم وهم في فنادق المنفى نهب خيرات وثروات ومقدرات شعب الجنوب العربي .

وتابع: بما ان الحال قد ضاق ذرعا، فانه بات على الانتقالي ان لايسمح للاخوان بهدر مزيدا من الوقت، وانتهاج حل السيطرة على الارض بالسيطرة على شقرة والتقدم صوب شبوة وحضرموت وحتى المهرة، والا فان شرعية الاخوان الفاسدة التي استطاعت ان تلعب على عامل الوقت وتماطل اكثر من سنة دون ان تلتزم بتنفيذ بنود اتفاق الرياض، فانها لن تبالي بمواصلة نهج المماطلة حتى تستمر باسم الحكومة الشرعية في نهب خيرات وثروات ومقدرات شعب الجنوب العربي الذي لايكترثون بمعاناته قيد انملة .