اخبار وتقارير

الخميس - 26 نوفمبر 2020 - الساعة 08:27 م

عدن تايم/سبق:

أدانت الجالية اليمنية في المملكة العربية السعودية استمرار ميليشيات الحوثي الانقلابية باستهداف المدن والمنشآت والقطاعات الحيوية بالمملكة، مشددة على أن تلك الجرائم الإرهابية تستدعي موقفًا جادًا وحازمًا وواضحًا من المجتمع الدولي تجاه هذه الجرائم.

وفي هذا الإطار استنكر أمين عام الجالية اليمنية في المملكة حسين باهميل، في تصريح لـ(سبق) المواقف الدولية المتراخية حيال هذه الهجمات الإرهابية، مطالباً بموقف دولي رادع يوقف كافة هذه الجرائم الإرهابية ويستهدف الميليشيات الحوثية وداعميها ومموليها.

وتساءل أمين عام الجالية اليمنية، ما الذي ينتظر المجتمع الدولي لتصنيف (الحوثيين) جماعة إرهابية، بعد كل الانتهاكات والجرائم التي تقوم بها بحق اليمنيين والملاحة الدولية والمنشآت الخدمية في المملكة.

وحذر من استمرار تراخي المجتمع الدولي في مواقفه تجاه هذه الجرائم، مشيراً إلى أن عدم الجدية في اتخاذ مواقف دولية قوية وحاسمة مع ميليشيات الحوثي الإرهابية الممولة من إيران، يشجع الميليشيات على الاستمرار في تهديد الجوار والأمن الدولي والإقليمي، وستكون أخطارها جسيمة.

وأكد أن الجالية اليمنية والشعب اليمني براء من تصرفات هذه الميليشيات الإرهابية، التي تخالف الدين والأعراف والقوانين الدولية والإنسانية، مشيرًا إلى أن للمملكة كامل الحق في الدفاع عن أراضيها من التهديدات والمخاطر التي تشكلها جماعة الحوثي الإرهابية.

وأفاد أن الجالية اليمنية والشعب اليمني يكنون للمملكة العربية السعودية قيادة وحكومة وشعباً كل الاحترام والتقدير، وسيظلون واقفين إلى جانب المملكة ومساندين لها في كل ما يواجهها من أخطار، منوهًا بكافة الجهود التي تقوم المملكة في دعم الشعب اليمني منذ القدم في إطار العلاقات الأخوية المتينة والجوار والمصير المشترك.