من تاريخ عدن

الإثنين - 08 فبراير 2021 - الساعة 11:45 م

عدن تايم / خاص

اعاد ناشط عدني صورة فاتورة بيع ذهب نقدا تعود للعام 1967 م، تم شراءها من احد محلات المجوهرات في مديرية الشيخ عثمان شمال عدن.

ونشر ناشط يدعى محمد عبدالعزيز في احدى مجموعات عدن زمان على فيسبوك، صورة لفاتورة بيع ذهب نقدا صادرة عن محل زينة للمجوهرات في مديرية الشيخ عثمان وتعود لشهر يوليو من العام 1967، اي قبل نحو 54 عاما من اليوم.

وكتب في منشوره الذي رصدته عدن تايم: "اليوم وعند معرفة امي الحبيبة اني ابحث عن أي شيء يخص الزمن الجميل، قامت باهداي فاتورة لذهب يخصها من العام 1967 م، اخذته من الشيخ عثمان .. انظرو إلى السعر في ذاك الزمن، حفظكي الله امي الحبيبة ورحم الله ابي الحبيب".

ووفق الفاتورة وما اوضحه ناشرها فإنه مدون فيها " شعيرية " وهو عبارة عن عقد او سلس يبلغ حجمه 1.91 تولة، وهي وحدة قياس وزن قديمة وتم استبدالها حاليا بالجرام، وتزن التولة اليوم ما مقداره 11.664 جرام ذهب.

كما ظهر في الفاتورة ان سعر العقد مع "المشقاية" اي مع شغل اليد او ما يسمى بضريبة العمل المضافة، نحو 315 شلن، كما يظهر في الفاتورة صورة مطبوعة وهي وفق ناشرها يرجح انها تعود لنجل مالك محل المجوهرات.

وتفاعل الكثيرين مع تلك الصورة التي قالوا بأنها فعلا تعكس الوضع الجميل الذي عاشته عدن في تلك المرحلة، حيث ان الصورة اعادت الى الاذهان ذكريات جميلة من ذلك الزمن الذهبي في عدن.

يذكر ان 1.91 تولة ذهب يقدر وزنها بالجرام 22.24 جرام ذهب تقريبا، ووفق سعر الذهب اليوم في عدن، فان قيمة العقد حاليا سيبلغ اكثر من 1.2 مليون ريال يمني، وهو السعر الذي يعادل حينها 315 شلن فقط، حيث ان متوسط مرتبات الموظفين حينها كانت 500 او 600 شلن، بينما اليوم راتب الموظف العادي لا يتعدى راتبه 100 الف ريال يمني (قيمة جرام ونصف ذهب فقط) ، بما معناه ان قيمة ذلك العقد اليوم يساوي راتب 12 موظف حكومي تقريبا!!