قضايا

الإثنين - 22 فبراير 2021 - الساعة 09:36 م

عدن تايم / محمد السلامي

مديرية المضاربة هي احدى المديريات ال15 التابعة لمحافظة لحج، التي يعاني اهلها من عدم إيصال خدمة الكهرباء الى منازلهم، وشحة المياه، وذلك بحسب إفادة مدير عام المديرية محمد علي عبدالله الصيني، حيث قال: "لاتوجد بالمديرية كهرباء حيث يعيش الاهالي في ظلام دامس طول السنوات الماضية وحتى الآن ونتيجة لهذه الوضعية نطالب الدولة والمنظمات الدولية والدول المانحة بالتدخل السريع والعاجل لإيصال الكهرباء للمواطنين وإخراجهم من الظلام الى النور".

وقال: "كما نعاني من وجود مشاريع غير مستكملة وأخرى متعثرة في مجالات المياة والطرق ومدرستين بحاجة إلى استكمالها حيث توقف العمل بهذه المشاريع نتيجة الحرب وارتفاع أسعار المواد".

واضاف: "كما توجد مناطق بالمديرية بحاجة ماسة إلى بناء وحدات صحية لتقدم الخدمات الطبية والعلاجية للمرضى الذين يقطعون المسافات الطويلة بحثا عن العلاج".

واوضح الصيني: "ومن بين الصعوبات التي نعاني منها تضرر الأراضي الزراعية نتيجة لتدفق السيول الأخيرة التي ألحقت تلك الاراضي بخسائر كبيرة من خلال جرف التربة وهدم الابار إلى جانب الأضرار الأخرى بالاشجار والزراعة".

وتابع: "وهناك إشكالية نواجهها بالقطاع السمكي على الرغم من تدخل المحافظين السابقين للمحافظة حيث يجري العمل بهذا القطاع على أساس الخاص في الوقت الذي نطالب فيه بأن يكون ضمن هيئة المصائد والسلطة المحلية".

ولفت الصيني في ختام حديثه لعدن تايم : "على الرغم من حجم الموارد الضئيلة التي لاتغطي احتياجات المديرية من المشاريع إلا أننا أن نسخر كافة الإمكانيات المتاحة لتنفيذ بعض المشاريع كما استطعنا تسديد مديونية من السلطة المحلية بالمديرية وهي مديونية سابقة على المديرية لصالح هذه المشاريع وهي تقدر ب 55 مليون ريال .وذلك في إطار الجهود الذي نقوم بها لخدمة هذه المديرية".