كتابات وآراء


22 فبراير, 2021 02:01:13 م

كُتب بواسطة : صالح الدويل باراس - ارشيف الكاتب


بقلم /
صالح علي الدويل باراس

✅ جعل اخوان اليمن "تجمع الاصلاح"من مشروعهم ومن مشروع الشرعية وحماية شركات النفط في مارب وشبوة وحضرموت شيئا واحدا *فربحوا* .
مع انهم جزء من مشروع الاخوان الدولي الذي تصنفه دول التحالف بانه ارهاب وهدفه ان يدق حدود الجزيرة العربية لقيام دولة الخلافة الاخوانية
ومع ذلك وجدوا من تلك الدول من يدعم تمكينهم في اليمن
*وربحوا*

✅ماذا عملوا لمواجهة المشروع الايراني خلال سبع سنوات *لاشيء ، وربحوا!!*
*انسحبوا من صنعاء وتركوا كل مدن اليمن مفتوحة للحوثي الا مثلث النفط وقالوا: ليست مهمتنا قتال الحوثي بل مهمة الدولة!! مع انهم كانوا نصف الدولة*
وان ايران لا تهددهم بل تهدد الاقليم ومقاومتها مسؤولية دول الاقليم المعنية وتعاملوا معه
*اعلاميا بان جعلوه صراعا مع الصفوية وانهم اهم ادوات اهل السنة لمحاربتها لكسب الحاضنة المتدينة خاصة في دول الجوار والتي لا تعرف الحقائق في الجبهات !!*
*وعمليا ينسحبون تكيتكيا في كل الجبهات امام صفوية الحوثي او يكون خط الهدنة بين مقاتليهم ومقاتلي الحوثي طرباااال اخضر*
*وربحوا*
✅دق الحوثي ابواب مارب .. *فماذا سيربحون؟*
ومع انهم لم يجعلوا مقاومته مهمتهم بل مهمة دول الجوار التي يهددها
فقد تعاملوا معها اما *بالشيطنة او الابتزاز* لتتعاون مع مشروعهم الذي صنفته تلك الدول في قائمة الارهاب

✅وعلى العكس منه كانت مقاومة الجنوب فقد فُرِضت عليها الحرب وجعلت مقاومتها من خطوط الدفاع مع التحالف ضد المشروع الفارسي لكن في المحصلة *ربح الاخوان* فسيطروا على مساحات شاسعة في الجنوب عام 2019م على *ظهر التحالف او بعضه!!!*
*وربحوا ايضا*

✅ورغم انهم بنوا مشروعهم في مارب وضخموا منجزاتها لكن بمجرد ان هوجم *قدس اقداسهم* ارتفع صياحهم مع ان *ماهليه ورحبه ومديريات الجدعان سقطت وكلها تتبع مارب ولم نسمع ان مارب في خطر لكن عندما اقترب الخطر من مقراتهم في المدينة صار الدفاع فرض عين عن قلعة الجمهورية والدفاع عنها مهمة الجميع ليس مهمتهم كالمعتاد!!* مع انهم ما سمحوا في امارتهم لاي قوة لا سلفية ولا غيرها خلال سنوات الحرب السبع من ازدهارها فقواتهم العسكرية حسب تصريح *المحافظ الاخواني العرادة 400 الف عسكري كانت كافية*

*اين ذاب ال 400 الف جندي !!؟*

*لا تسال !!! ما عليك الا ان تدافع عن مارب وتحشد نكف قبلي وغير قبلي للدفاع عنها والا فانت متخادم مع المشروع الايراني ..*
*لا تسال!!! هم الان في بيات كبيات الضب* في اشغالهم واغلبهم مبثوثون في النزوح او يتحفزون في شقرة ولهم مهمة قادمة !!!

✅ *وماذا سيجني الاخوان من حرب مارب ؟*
*سيفتحون خزائن التحالف التي مازلوا لم يفتحوها بحجة الدفاع عن مارب فمارب لو سقطت فالصفوية ستجتاح الجزيرة العربية!!!*
*سيوظفون الحرب لتحقيق اهدافهم جنوبا سواء اسقط الحوثي مارب ام لم يسقطها*
*فالهدف الاول انهم سيدفعون بالنازحين في مارب الذين حسب احصائيات 2019 قرابة 4 مليون نازح والدفع بهم او باغلبهم الى شبوة والى حضرموت الداخل والنزوح سلاح اخوانجي فاغلب ال400 جندي من مليشياتهم مبثوثة فيه*
*والهدف الثاني ان مارب المحافظة والمديريات تآكلت فحتى لو اعلنوا الانتصار فسيبقى المجمع مهدداً ولن ينقلوا جسم قوتهم الى صافر فصافر عليها خط احمر وكل مناطق ابار النفط لا تدور فيها معارك ولن ينتقلوا له ولن يذهب اليه الحوثي ، لذلك سينقلون جسم قوتهم الى شبوة واعتمادهم تشكيل "محور بيحان" بعد تحريرها لم يكن صدفة بل مخطط له بحيث تصبح شبوة مسرح عمليات لجيشهم ونقل المعركة للجنوب لامساكه حينها سيعزفون على خطر المشروع الايراني الصفوي وسيحركون جيشهم الذي قوامه 400 الف لفرض امر واقع اخوانجي في شبوة وحضرموت الداخل*
✅ *ماهي المعالجات التي سيقوم بها الاخوان المحليون في شبوة وحضرموت الوادي لمنع تلك الاهداف الاخوانية ؟*
مؤشر تهيئة القبول بتسكين الاهداف الاخوانية جاء من شبوة بتاكيدات محافظها بمناسبة استقباله *الاسير الشمالي جمال المعمري* *"بان اليمن غير قابلة للقسمة على اثنين وستظل رافضة للتمييز"* مع ان الحوثي امر واقع لكن لايعتبره الاخوان من عمليات القسمة على اثنين فهذه العملية الحسابية خاصة بالجنوب!!
✅ضع *خطوط تحت كلمة التميييز* وستحدد مؤاشرات القادم في شبوة وحضرموت وسيجد من يطالبون باشهار اقليم حضرموت انه اشهار ب4 مليون نازح شمالي تدعمهم قوة مليشياوية اخوانية قوامها 400 حسب تصريح العراده *لتكون القوة العسكرية للوطن البديل بدون تميييز واذا ما هددهم خطر سيهددون باحراق ابار النفط وقد يحرقونها ويحملونها عمامة عبدربه منصور الذي شرعن مليشياتهم والبسها "الميري" فهم ليسوا في الصورة*
وكما قال احدهم قديما: *ادخله ياعقيل ولك رطل ، ولما نشب قال : اخرجه ولك عصره*
22فبراير 2021م