الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة





كتابات وآراء


24 أكتوبر, 2017 01:27:49 ص

كُتب بواسطة : عبدالرقيب السنيدي - ارشيف الكاتب


هكذا بيدو حال بعض قيادات الجنوب التي مازالت تغرد بعيدا وخارج السرب بين التنظير الذي سامناه لسنوات من المبادرات السياسية التي خلقت الكثير من الانشقاقات والانقسامات وتفريخ الكثير من المكونات الجنوبية واصبحت على مدى عشرات السنين نبحث عن قيادة جنوبية موحدة لكن كل تلك المحاولات"اللم والضم" باءت بالفشل لعدم قدرتها على ايجاد قيادة موحدة للجنوب .

استطاع شعب الجنوب الابي وبارادته القوية ان يقهر قوات الاحتلال اليمني في كل محافظات ومدن الجنوب انطلاقا من الثورة السلمية في 2007م وحتى اعلان المجلس الانتقالي الجنوبي وكل مراحلة النضاليه على مواقف الثبات والتصدي لعنجهية الاحتلال اليمني الذي استطاع ذلك الشعب العظيم بانه يسير على اهداف وخطاء الاف من الشهداء والمعتقلين الذين سقطوا في الدفاع والزود عن ارض الجنوب واستعادة دولتة وان يعيش ابنائه في ظل حرية افتقدها منذ اجتياح قوات الاحتلال اليمني ارض الجنوب ، فكان موقف شعب الجنوب الا ان يقول كلمته لا والف لا لكل تلك الدعوات التي من شانها شق الصف الجنوبي واثارات النزاعات والتفرقه ، بل اكد على الالتفاف حول المجلس الانتقالي ومساندته في احنك الظروف التي يعيشها الجنوب اليوم والتي من اجلها خرج شعب الجنوب في تاييد شعبي للمجلس الانتقالي وتفويضة لحمل قضية الجنوب.

ان الدعوات التي تنتشر اليوم عبر وسائل التواصل الاجتماعي والنشرات المفسبكة والتي نلاحظها على المواقع الالكترونية والصحف والحملات الشرسه من قبل اعداء الجنوب التي مازالت في عقولها الحقد والكرامية ..نقول لتلك الابواق والاصوات الرنانة كفى بهتانا وزيفا على ارادة شعبنا اتركوا التنظير وافسحوا المجال للجنوب وابنائة بان يجتازو هذة المرحلة العصبية لاجل والوصول الى تحقيق الهدف المنشود في استعادة هويتنا وارضنا ، لقد تركنا لكم المجال مفتوحا ووقتا كثيرا لعشرات السنين بان تكون على قلب رجل واحد وتكون لكم كلمة الفصل في حمل قصية الجنوب ولكنكم اخفقتم في حمل الامانة التي اوكلة اليكم ، واليوم لاينفع التباكي وزرع بذرات التفرقة وشق الصف الجنوبي في مشروع اختارة شعب الجنوب بتاييدة المطلق وتفويضة الشعبي للمجلس الانتقالي لحمل قضيتة حتى نيل الاستقلال .

انها الحقيقة التاريخية والتي يجب ان نقولها بصدق لكل القيادات الجنوبية في الداخل وبعض القيادات التي ما زالت جذورها مرتبطة بسلطات الاحتلال اليمني في صنعاء...الا هنا ويكفي عبثا في قضية شعب الجنوب ...ذلك الشعب العظيم الذي ضحى على مدى عقدين واكثر من الزمن بكوكبة من خيرة ابنائه .. هذا الشعب الذي خرج طواعية وليس لرغبات قيادات او اهواء ..شعب جبار يطالب بهدف واحد وخيار واحد هو السير بثبات حتى استعادة دولة الجنوب على ترابها الطاهر مهما كلف الثمن.

قضيه شعب الجنوب قضيه وطنيه بامتياز لاتقبل المساومة ..قضيه دوله بكل قوامها وشعب تحمل اعباء الاحتلال لسنوات من الظلم والتنكيل والقتل والتشريد.

ان الهدف والطريق الذي ارتضاه شعب الجنوب وانتظرناه جميعا لن يتحقق الا بوحدة الصف ، وان الخيار الذي نهجناه لن ينجح الا بوجود قيادة موحدة وقوية مستمدة قوتها من ايمانها المطلق بعدالة قضيتها وتستطيع ان تزيل كل العوائق والعثرات الذي تعرقل قضية شعب الجنوب الطامح الى التحريروالاستقلال.

هيهات هيهات لمن يحبون الكراسي والمناصب ومتمسكين باشباع رغباتهم الشخصية على حساب مصلحة الوطن الذي ضحينا من اجله جميعا ، وطوبى لمن يريد الوطن والارض والانسان وقدم روحة الطاهرة فداء للوطن واخلص وعمله ونضاله لاجل يعيش ابناء الجنوب احرار تحت راية وهوية دولتهم المستقله .

نوجه الدعوة لكل الخيرين من ابناء الجنوب والمخلصين وخاصة في المرحله الراهنة من مراحل النضال التحرري لشعب الجنوب عليكم الوقوف الى جانب قيادتنا في المجلس الانتقالي والتي تستطيع من خلال شعبها الجبار انتزاع الحرية واستعادة الوطن والهويه والارض والتي سلبت بالقوة من قوات الاحتلال اليمني المتخلف .

ان الخطوات الثابته والكبيرة الذي يتبعها المجلس الانتقالي الجنوبي والمفوض شعبيا من ترتيب للبيت الجنوبي وفي تثبيت الخطوات العملية على الارض وحيال دعوة بعص قيادات الجنوب الداعيه الى التفرقة والتضليل من اهمية دور المجلس الانتقالي الجنوبي ومايقوم به من عمل جبار وملموس على الارض .

وهنا دعوني اتوجه بهذة الرساله الهامة الى قيادات الجنوب والذين مايزالون يغردون بعيدا خارج السرب عليكم الالتحاق بسفينه البر والامان الذي انتهجها شعب الجنوب خلف المجلس الانتقالي ولا تكونوا بعيدين عن ارادة شعبكم يوم لاينفع التنظير والتخبط في المواقف.. والله على ما اقول شهيد .