عرب وعالم

الثلاثاء - 21 يونيو 2016 - الساعة 03:35 م

عدن تايم - صحف :

حذر معالي الشيخ أ. د. عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السابق بالسعودية، من الجماعات والفرق والأحزاب الإرهابية، خصوصاً جماعة الإخوان المسلمين، مؤكداً أنهم مصيبة هذا الزمان، وأنهم سبب ‏كل بلية تصيب العالم الإسلامي.جاء ذلك خلال محاضرة ألقاها في ملتقى راشد بن محمد الرمضاني مساء أول من أمس بعنوان «خطر الجماعات والأحزاب المنحرفة على الأمة». موضحاً فيها خطر هذه الجماعات والأحزاب المنحرفة على الإسلام وأهله، ومشوّهة للصورة الحقيقية للإسلام.

وأضاف أن تنظيم القاعدة‬، والنصرة، وغيرها من الجماعات المتطرفة، إنما هم أبناء فكر البنّا الذي كفّر الناس، وأحلَّ دماءهم، داعياً إلى الالتفاف والسمع والطاعة للقادة والولاة في قوله: نحن بأمس الحاجة اليوم للالتفاف حول قادتنا كما أمرنا الله ورسوله صلى الله عليه وسلم.ولفت آل الشيخ في محاضرته إلى أن‬ دعاة الفتن ينمون تجارتهم باسم الصدقات، والتبرعات، وأن ما يحدث في سوريا، واليمن، وليبيا، وغيرها، بسبب تحريض دعاة الفتنة، وما يسمى الربيع العربي، مطالباً بالقضاء على التطرّف، لأنه منبع الإرهاب وأصله، لحفظ مستقبل أبنائنا، مطالباً بتأصيل عقيدة أهل السنة والجماعة في نفوس الناشئة، حتى يتربى الجيل على المحبة والسلام، وبغض الإرهاب والتطرف والجرأة على إراقة الدماء المعصومة وانتهاك الأعراض.