اخبار وتقارير

الجمعة - 03 يناير 2020 - الساعة 02:41 م

عدن تايم - صحف:

دون غيرها من أذرع إيران، في دول الشرق الأوسط، خرجت مليشيا الحوثي، لتهدد برد سريع وحاسم على مقتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني.

وقصفت طائرة مسيرة أمريكية، فجر اليوم الجمعة، موكب الجنرال الإيراني لحظة خروجه من مطار بغداد، ما أسفر عن مقتله وعدد من قادة الحشد الشعبي العراقي.

وبعد محاولة أمين عام حزب الله اللبناني، المدعوم إيرانيا، إبعاد مسؤولية الرد على مقتل قائد فيلق القدس الإيراني، عن جماعته، باعتبارها مسؤولية المقاومة كلها.

خرجت مليشيا الحوثي، الممولة والمدعومة إيرانيا، بتهديد واضح بالرد على مقتل سليماني، في سباق تخوضه وحدها لإثبات ولائها لإيران أكثر من شعبها.

الموقف الحوثي يجر البلاد، لأزمة مضاعفة، من خلال الزج ببلد يعاني أهله الأوبئة والجوع، في أتون صراع خارجي يفوق احتماله، في وقت فضلت أذرع إيرانية أخرى الصمت.