اخبار وتقارير

الأربعاء - 03 مارس 2021 - الساعة 11:26 م

إستماع / عيدروس باحشوان

اكد مسؤول حكومي ان جهات حكومية في محافظة أبين لها اليد الطولى في إجتياح العمران الأسمنتي في مساحات واسعة من الاراضي الزراعية.

وكشف حيدرة دحه وكيل وزارة الزراعة مستشار محافظة أبين في حديث لإذاعة هنا عدن عن أطراف تمنح تراخيص لمحطات وقود وإقامة منشئات اخرى فوق الاراضي الزراعية ومنها مكتب وزارة الزراعة وصحة البيئة وديوان المحافظة .. وقال ان هذه المنشئات ونفايتها تؤثر سلبا على الارض ومنتوجها في المستقبل.

واوضح دحه ان ملاك الاراضي يضطرون الى بيع مساحات من أراضيهم للعمران الاسمنتي ، نظرا لعدم إستفادتهم من مياه السيول التي تذهب هدرا الى البحر بسبب عدم وجود قنوات تنظم تلك المياه .

كما حذر دحه في سياق حديثه لإذاعة هنا عدن من خطورة الواح الطاقة الشمسية في حقول الابار واستنزاف المياه الجوفية التي أخذت بالنضوب ، مناشدا كل السلطات الحكومية والمحلية من الحفاظ على أراضي أبين الخصبة زراعيا التي تعد السلة الغذائية للمحافظة ومناطق الجنوب وعدم السماح بالعبث فيها.