اخبار وتقارير

الجمعة - 05 مارس 2021 - الساعة 11:09 م

عدن تايم / خاص

كشفت وثائق تداولها ناشطون على منصات التواصل الإجتماعي ووسائل إعلام محلية عن إرسال قوات عسكرية جنوبية اليوم الجمعة، من طور الباحة شمالي لحج واخرى من ألوية العمالقة صوب محافظة مارب اليمنية شمالي البلاد.

ووفقا للوثائق التي اطلعت عليها عدن تايم ولم يتم التحقق من صحتها على الفور، فإن قوات عسكرية من محور طور الباحة شمالي لحج طلب من قيادة التحالف تصريح مرور لعدد من قواته وتتكون من خمسين سيارة نقل وحافلة و اربعة اطقم، من شمال لحج صوب محافظة مارب مرورا بعدن.

واظهرت الوثيقة ان موعد انطلاق هذه القوات سيكون صباح اليوم الجمعة، فيما لم يعرف حتى الان عن هذه القوة معلومات دقيقة حول تحركها من عدمه.

كما اظهرت وثيقة اخرى سعودية صدرت قبل يوم، دعت فيها الى تسهيل مرور عدد من كتائب ألوية العمالقة والمشاة والامجاد، ستنطلق اليوم الجمعة ايضا من مناطق تواجدها في الساحل الغربي الى مأرب مرورا بعدن.

وأشارت ان هذه الكتائب تتضمن كتيبة من كل لواء من ألوية العمالقة الاول والثاني والثالث مع ذكر اسماء قياداتها، فضلا عن اللواء الثالث مشاة ولواء الامجاد وكذا مجاميع من اللواء الثاني إسناد.

ومنذ أسابيع تشهد محافظة مأرب معارك عنيفة مع تقدم ميليشيا الحوثيين وسيطرتها على مناطق واسعة في المحافظة، وسط تنديدات واسعة لناشطين ومراقبين سياسيين لقوات عسكرية كان حزب الإصلاح الاخواني باليمن يحشدها على مر خمس سنوات في مأرب ويؤمن لها مرتبات وغذاء واسلحة، سرعان ما ذابت على أرض الميدان مع اول تقدم للحوثيين، تاركة الجبهة لقبائل مأرب ومجاميع قليلة من الوطنيين التي وجدت نفسها وحيدة في مواجهة الحوثيين، لاسيما وأن معظم تلك القوات الاخوانية تركت مناطقها واتجهت صوب محافظات ومناطق جنوبية في محافظتي شبوة وأبين وكذلك حضرموت في إطار تنفيذ أجندات حزبية مشبوهة.