اخبار وتقارير

السبت - 06 مارس 2021 - الساعة 10:43 ص

ارشيفية

عدن تايم - خاص:



قالت مصادر في وزارة النفط ان أسباب تأخر دخول سفينة الديزل التابعة لشركة البسيري يعود الى عدم صدور تصريح من قبل التحالف العربي ممثل بمندوب وزارة النقل في الرياض وعمليات التحالف عبدالله مثنى.

واستغربت المصادر هذا التأخير غير المفهوم علماً أن الباخرة لها خمسة أيام راسيه في غاطس ميناء الزيت بالبريقه كما أن مالك الشحنة قد دفع الرسوم الجمركية بالرغم من قيام اللجنة الاقتصادية برفع الرسوم الجمركية على مشتقات النفط الواردة للبلد.

وأشارت المصادر أن الحكومة من الممكن أن تشتري من التاجر كميات من الديزل لمحطات الكهرباء وذلك بعد دخولها وتفريغ حمولتها كما نفت المصادر ان تكون اسباب تأخير صدور التصريح هي البروتوكولات المعمول بها دوليا في الحركة البحرية ضمن اجراءات مكافحة انتشار وباء فيروس كورونا المستجد.

وكشفت المصادر أن العديد من السفن دخلت الى الميناء دون أن تنتظر مدة ١٤ يوما خارج الميناء وهي فترة حضانة الفيروس وذلك للتأكد من سلامة الطاقم وخلوهم من العدوى.