اخبار عدن

الخميس - 08 أبريل 2021 - الساعة 06:56 م

عدن تايم/خاص.

علق وزير الصحة اليمنية د.قاسم بحيبح، واصفا الفيديو المتداول حول مركز العزل الصحي في مستشفى الجمهورية بعدن، بالسلبي، وهو وصف أتى على هامش زيارة قام بها إلى المركز صباح اليوم الخميس، وفيه تراجع عن تصريحاته بشأن إحالة الفيديو للتحقيق.

وزير الصحة قال في تعليقه الذي رصده عدن تايم: "قمنا اليوم بزيارة للمستشفى الميداني بعزل الجمهورية عدن والتقينا بالكادر الطبي من اطباء وتمريض وعناية وخدمات الذي كان مستاء ومتأثر مما نشر عنه بشكل سلبي من المديرة الطبية السابقة للمركز".
وأضاف أنه وخلال الزيارة : اطلع على مسار العمل والتقى بالمرضى الذين، قال أنهم : "أثنوا على الكادر الطبي الذي يعمل في ظروف صعبة".

‏وكان وزير الصحة، قد كشف بالأمس عن إحالة فيديو الدكتورة زهى السعدي للتحقيق، وقال عبر حسابه على تويتر: "بالنسبة للفيديو المنتشر لطبيبة مركز العزل بعدن تم تحويل الموضوع للتحقيق وستكون هناك اجراءات صارمه حول نتائجه".

تعليق الوزير بحيبح الذي أتى عقب ساعات من تصريحه بإحالة الفيديو للتحقيق، ووصفه لما نشر بالسلبي، وقوله أن المرضى اثنوا على الكادر الطبي، يظهر تراجع وزير الصحة عن ما سبق ووجه به بشأن التحقيق في الفيديو المتداول عن مركز العزل الصحي، واتخاذ إجراءات صارمة حول نتائجه.

ومساء الأمس تداول نشطاء عبر برامج التواصل الاجتماعي، تسجيل مصور للمدير الطبي في مركز العزل بمستشفى الجمهورية بعدن الدكتورة زهى السعدي، تحدثت فيه عن عمليات فساد تتم بداخل المركز.
وكشفت عن تلقيها تعليمات، بأن تعمل على تهويل الوضع داخل المركز وإظهار معاناة المرضى، وتمييت المصابين واهمالهم من اجل الحصول على دعم واموال كبيرة من المنظمات الصحية الدولية حسب قولها.

وردا على الدكتورة زهى السعدي، ظهر الدكتور عصام الفاتش المدير الطبي الجديد لمركز العزل، لينفي ما قالته زهى، وقال إن ذلك أمر غير وارد ولا يمكن أن يقدم عليه حتى الحيوان، وارجع سبب الخلاف إلى استبعاد زهى من الإدارة الطبية للمركز.