مجتمع مدني

الأربعاء - 28 أبريل 2021 - الساعة 05:59 م

عدن – عدنان الجعفري





وزعت جمعية الضالع الخيرية بمحافظة عدن مايقارب 1700 سلة غذائية للمحتاجين
بإشراف رئيس الجمعية العميد طيار فضل سالم اسعد .

ودشنت جمعية الضالع الخيرية توزيع السلة الغذائية الرمضانية لإغاثة الاسر الفقيرة في محافظة عدن ولحج والضالع، والمقدمة من مغتربي محافظة الضالع في امريكا وبمساهمة من رجال البر والاعمال في الداخل.

وخلال التدشين تحدث الطيار فضل سالم رئيس الجمعية« بانه للعام الثاني على التوالي تقوم الجمعية بتوزيع السلة الغذائية في لحج وعدن وابين وهي من المغتربين في امريكا ومساهمة رجال اعمال في الداخل ورغم انها بسيطة ولكنها تغطي نسبة معينة من احتياجات الاسر الفقيرة والمستحقة للدعم .

من جهته اوضح محمد طاهر المسؤول المالي للجمعية « ان دورهم هو همزة وصل بين الجمعية والمغتربين في توفير السلال الغذائية وعند التوزيع تكون مهام الجمعية جهة إشرافية ، اما عملية البحوث وحصر المحتاجين تتم بواسطة لجان مجتمعية من ابناء المحافظات المستهدفة.

وقال الدكتور صالح الحكم الامين العام للجمعية:" نحن مسرورين على نجاحنا في توزيع السلة الغذائية والتي تستهدف الاسر المستحقة، ونحب نقدم الشكر والتقدير للداعمين في الداخل والخارج وهذه السلال لها انعكاس كبير في الوضع الحالي لما تشهده الاسواق من غلاء فاحش والناس ظروفهم المعيشية صعبة مع انتشار وباء كورونا".

وشمل توزيع السلال الغذائية فئة المكفوفين في محافظة عدن، والذين عبروا عن ارتياحهم لاستهدافهم بذلك، وقد عبر الكفيف صالح النادري رئيس الاتحاد الوطني لجمعية المعاقين اليمنيين عن شكره لجمعية الضالع على مكرمتها لفئة المكفوفين وهذا يدل على اهتمامها لهذه الشريحة التي تواجهه الاهمال، متمنيا ان تحذو كل الجمعيات الاخرى بما تقوم به جمعية الضالع من اهتمام وتقدير لشريحة المكفوفين وتضعهم في اولويات اهتمامها.


ووجه المغتربون رسالة للمستهدفين في الداخل عبر الدكتور خالد عبدالكريم الحريري عضو الهيئة الادارية لجمعية الضالع ومندوب الداعمين في الولايات المتحدة الامريكية حيث جاء فيها " إليكم يا اهلنا وناسنا في كل ربوع الوطن عموما وخاصة في الحبيبة عدن، فان قلوبنا معكم تعاني ما تعانوه ونتألم ما تتأملوه فنحن حاضرون معكم بأفئدتنا ومواقفنا في كل المراحل والمنعطفات، ويشهد الله أننا لم نكل ولم نمل ولم نبخل عنكم في شيء، وهذا عهد ووعد قطعناه أمام الله ثم أمامكم ولا تبخلوا علينا بدعائكم" .

وتضمنت رسالة المغتربين عبر الدكتور الحريري خطاب تحفيزي الى القائمين على المبادرة وهي «حفظكم الله واعملوا بما يرضي الله واوصلوا الأمانة لمستحقيها فأنتم اهلا لها وثقتنا فيكم كبيرة<< .
وشكرا لكم بعد الله سبحانه وتعالى من إخوانكم وأبنائكم في الجاليات الجنوبية في المهجر الأمريكي وخاصة ولايات كاليفورنيا والباما ولويزيانا.


وتسهم هذه المبادرات المجتمعية والاعمال الخيرية في التخفيف من الأزمة الاقتصادية ومستوى المجاعة ولو بشكل جزئي ومؤقت، أملا بقرب انتهاء الحرب لمعالجة أسوء أزمة إنسانية في العالم.

وحضر حفل التدشين الكاتب الصحفي نجيب يابلي وعصام وادي مدير الشؤون الاجتماعية في محافظة عدن ومحمد السقاف رئيس جمعية ذو الاحتياجات الخاصة وعددا من الشخصيات الاجتماعية في محافظتي عدن والضالع.