عرب وعالم

الأربعاء - 05 مايو 2021 - الساعة 11:18 م

عدن تايم / إرم نيوز

تحرص المؤسسات المصرفية في الولايات المتحدة على المشاركة في تداول العملات المشفرة، بل قد تسمح قريبًا للعملاء بشراء عملة ”بيتكوين“ الرقمية مباشرة من الحسابات.

وذكرت شبكة ”سي إن بي سي“ الإخبارية الأمريكية، اليوم الأربعاء، أن شركة ”نيو ديجتال إنفيستمنت جروب“ المعروفة اختصارًا بـ ”إن واي دي آي جي“ وقعت على اتفاق شراكة مع ”فيديليتي ناشونال إنفورميشن سيرفيسيز“ المعروفة اختصارًا بـ ”إف أي إس“ لتوفير إطار عمل لبنوك الولايات المتحدة لتقديم خدمات تداول العملات الرقمية لعملائها.

وقال باتريك سيلز، رئيس إدارة الحلول المصرفية في ”إن واي دي آي جي“، في تصريحات صحفية أدلى بها لـ ”سي إن بي سي“، إن العديد من البنوك الأمريكية اشتركت بالفعل في البرنامج، ومعظمها مؤسسات مالية صغيرة.

ومع ذلك، ذكرت شركة ”سيلز“ أيضًا أنها تُجري الآن محادثات مع البنوك الأمريكية الكبرى للمشاركة في البرنامج.

ووفقًا لما صرح به المدير التنفيذي لـ ”إن واي دي آي جي“، قد يتم تحفيز البنوك الرئيسة في القطاع المصرفي الأمريكي أمثال:“بنك أوف أمريكا“ و“جيه بي مورجان“، على الانضمام بمجرد أن تبدأ البنوك الأصغر بجني ثمار تطبيق تداول العملات المشفرة بالتجزئة.

جدير بالذكر أن ”بنك أوف أمريكا“ هو واحد من أقوى البنوك التي تتبنى موقفًا مناهضًا للتشفير في الولايات المتحدة، وتتنازع بانتظام على عرض قيمة ”بيتكوين“ والعملات المشفرة الأخرى.

وفي إطار التعاون بين“إن واي دي آي جي“، و ”إف أي إس“، ستتمكن البنوك المشاركة من تقديم تداول مباشر للعملات المشفرة لعملائها مباشرة من حساباتهم الحالية.

وبمقدور البنوك التي تعطي الضوء الأخضر لتداول العملات الرقمية أن تشهد منافسة المقرضين الأمريكيين مع منصات مثل:“روبينهوود“ و“كوينبيز“ و“سكوير“، من بين منصات أخرى.

وبلغ عدد الأشخاص الذين قاموا بتداول العملات الرقمية المشفرة على منصة“روبينهوود“ نحو 9.5 مليون عميل خلال الربع الأول من عام 2021.

من جهته قال يان تشاو رئيس ”إن واي دي آي جي“، إن الإيرادات الهائلة التي سجلتها منصتا ”روبينهوود“ و“كوينبيز“ كانت الدافع الأساس الذي شجع البنوك الأمريكية على توجيه أنظارها إلى تداول العملات المشفرة بالتجزئة.

جدير بالذكر أن بنوك أمريكية أمثال:“جولدمان ساكس“ و“مورجان ستانلي“، قد كشفت مؤخرًا عن خطط لتقديم أموال ”بيتكوين“ للعملاء المؤسسين.