اخبار محافظات اليمن

الخميس - 10 يونيو 2021 - الساعة 07:23 م

عدن تايم/خاص.

أعتبر عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، سالم ثابت العولقي، أن الدبلوماسية الساعية لإيقاف الحرب، ليست لفرض السلام ولكن لفرض الحوثي، على أن يبقى الجنوب الفكرة الآمنة.
جاء حديث العولقي في تعليق نشره عبر حسابه على فيسبوك، رصده عدن تايم، ويتزامن مع جهود ومساعي لايقاف الحرب في اليمن، معتبرا أن فتح مطار صنعاء وميناء الحديدة خطوة متقدمة نحو تثبيت حدود الدولة الزيدية الجديدة.
وقال العولقي: "فتح مطار صنعاء وميناء الحديدة ستكون بمثابة خطوة متقدمة نحو تثبيت حدود الدولة الزيدية الجديدة".
وتوقع العولقي أن تكون الخطوات التالية لذلك: "سيوقف الحوثي لاحقا سلاح الجو مقابل وقف التحالف للطيران وسيكمل الحوثي سيطرته على مأرب وتعز ومواصلة أحلام إيران نحو خليج عدن والبحر الأحمر".
وفيما يخص نظرته للحراك الدبلوماسي قال العولقي : "هذه الدبلوماسية ليس لفرض السلام بل لفرض الحوثي ويبقى الجنوب هو الفكرة الآمنة".

ويأتي تعليق العولقي، بالتزامن مع حراك دبلوماسي محلي واقليمي ودولي وبرعاية أممية، ووساطة عمانية، يهدف لإيقاف الحرب وإحلال السلام في اليمن، عبر مبادرة لوقف إطلاق شامل للنار وفتح مطار صنعاء واستئناف تشغيل ميناء الحديدة، والدخول في مفاوضات بين الأطراف اليمنية.