اخبار وتقارير

الثلاثاء - 20 يوليه 2021 - الساعة 12:07 ص

عدن تايم/ خاص

خلص اجتماع مساء الاثنين شاركت فيه كل الجهات ذات العلاقة بوزارة النقل والشئون البحرية لتفعيل خطة الطوارئ الوطنية ، وتجاوز التلوث الذي طال سواحل غربي عدن والسيطرة عليه الى عدد من المخرجات الهامة بشأن حادثة التلوث الذي تسببت فيه السفينة التابعة لشركة عبر البحار وتحميلها كل الاضرار التي لحقت بالسواحل غربي عدن .

كما خلص الاجتماع الى تشكيل لجنة لتقييم الاضرار الناتجة عن التلوث التي خرجت بعدد من التوصيات وتوجيه رئيس الهيئة العامة للشئون البحرية رسائل الى بعض الجهات ومنها صندوق النظافة الذي سيتولى انتشال ركامات الزيت من السواحل ورسائل الى وزير النقل ومحافظ عدن للتدخل في إتخاذ قرار عاجل بشأن السفن العالقة في الميناء منذ اكثر من ست سنوات وخطورة بقاءها على هذا النحو مما قد تتسبب في كوارث اكبر ومعظمها سفن باعلام اجنبية وشهادة آليتها منتهية وغير مأهولة ولا يتواجد طواقمها يتطلب سرعة طردها من الميناء لما يترتب عنها اكبر من مخاطر التلوث يؤدي جنوحها الى اغلاق الميناء وتعثر نشاطه الملاحي.