اخبار عدن

الثلاثاء - 19 أكتوبر 2021 - الساعة 06:40 م

عدن /عدن تايم/ خاص

قلل مسؤول بمكتب وزارة التجارة والتموين بالعاصمة عدن مما يروج بخصوص الزبادي التالف الذي راج في الوسط المجتمعي وقال : " لم تستقر التناولات على منتج مرة السبب زبادي الهناء واخر يقول لا زبادي نانا وكل واحد يؤلف من عنده وذهب بعضهم الى المغذيات التي يوزعها برنامج الاغذية العالمي".

واوضح فضل صويلح مدير ادارة الرقابة على الاسواق والرقابة وحماية المستهلك بمكتب الوزارة في حديث خاص لصحيفة عدن تايم عن تكليفه بالنزول إلى مستشفى الجمهورية ولم يجد حالة تسمم بسبب الزبادي على الرغم من ترويج البعض الى ان المستشفيات تعج بمرضى الزبادي.

وأضاف صويلح إن كان فعلا هناك تسمم غذائي وصل المصابين إلى أقسام الطوارئ بالمستشفيات فعلى مكتب وزارة الصحة أن يصدر بيان يوضح أو ينفي ما يروج على مواقع التواصل أو تؤكد ذلك وتحدد اسم المنتج الذي اصيب به المريض مع تحديد تاريخ الانتاج وتاريخ الانتهاء ونحن أيضا تواصلنا مع عمليات المحافظة عند استلام أي بلاغ كان ونوعه إيصاله إلى الجهات المختصة والصحة من مهامها.

وتابع المسؤول بمكتب الصناعة في القول : أكدنا على مسألة تسجيل اسم المبلغ واخذ رقمه وموقعه ونوع السلعه واسمها التجاري وصلاحياتها الإنتاج والانتهاء
مثلا نحن تعاملنا بجدية أن زبادي الهناء هو السبب بحسب ماروج عليه  نحن نقوم ونسحب الزبادي وهذا إجراء خاطئ جدا لان الزبادي محدد عليه الساعة ومتى تم إنتاجه ورقم الوردية ثم تتغير الورديه الأخرى وتبرمج آلة التصنيع على رقم الوردية فعندما اعرض رقم الورديه هنا تعرف قيادة المصنع  ماهي الدفعة التي حصل عليها خلل فني مصنعي ويتم سحب المنتج من قبل المصنع.

وضرب صويلح مثالا في خاتمة حديثه لصحيفة عدن تايم : حصل أن هناك خلل فني في الحليب الطازج  بوجود حبيبات بالحليب وتم أشعار  الجهة المصنعة وتم سحبه من الأسواق ، مشيرا  أن مثل هذه الحالات تقوم بها صحة البيئة متى ماعرف اسم المنتج المسبب وهنا تشكل لجان من وزارة الصناعة والتجارة ومكتب الاشغال بالمحافظات وسحب ذلك المنتج.