اخبار وتقارير

الأربعاء - 20 أكتوبر 2021 - الساعة 02:35 ص

عدن / خاص

أكد مصدر مرتبط بالبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن، أن الخطوات الجدية والعنلية التي تم تنفيذها مؤخرا من الجانب الحكومي ومن مؤسسات الكهرباء في عموم المحافظات لقيت استحسانا وارتياحا كبير من قبل القائمين على البرنامج، ودعتهم لتسريع اجراءات شحن الدفعة الخامسة من الوقود وضمان وصولها قبل موعدها ونفاد الدفعة السابقة.

وأكد المصدر أن التزام الجانب الحكومي بالاشتراطات المترتبة على تنفيذ اتفاقية منحة الوقود، ومنها سداد وزارة المالية مبكرا للقسط المقرر على الحكومة من قيمة الدفعة، وكذا الحملات المكثفة للفرق الميدانية لمكافحة الفاقد وتحسين الإيرادات وكذا ضمان تدفق إيرادات رسوم استهلاك الخدمة للحساب المشترك، فضلا عن استكمال تجهيز محطات الطاقة المستهلكة للوقود الأقل كلفة، ساهم بدرجة أساسية في حث ودفع البرنامج وتاكيده انتظام تدفق دفعات الوقود بشكل وصورة دائمة إلى حين انتهاء عمر المنحة المقرر أن تغطي احتياج سنة كاملة

وأضاف المصدر أن جدية الحكومة وحرصها على تنفيذ التزاماتها ونجاحها في ترتيب أوضاعها، سيحرك الكثير من القضايا والملفات الهامة المرتبطة مع المملكة العربية السعودية وبالبرنامج السعودي، خاصة مسألة تحويل سير الخط الملاحي لبواخر وسفن البضائع والسلع بالاتجاه مباشرة إلى المواني اليمنية دون الحاجة للمرور للتفتيش عبر ميناء جدة، مشيرا إلى أن اجراءات الترتيب لهذا الأمر بدأت فعليا، بعد نجاح رئيس الحكومة في إقناع قيادة المملكة العربية السعودية بأهمية هذا الملف على النشاط التجاري ودوره في تقليل تكاليف الشحن وإيصال واردات السلع والبضائع بتكاليف أقل كلفة من تكاليفها الحالية.