اخبار عدن

الخميس - 13 يناير 2022 - الساعة 11:54 م

حمَّل صحفيو وعمال مؤسسة 14 أكتوبر للصحافة والطباعة والنشر، مجلس الإدارة ووزارة إعلام هادي مسؤولية عرقلة صرف مستحقاتهم المالية.

وأكد الموظفون -خلال اجتماعهم مع "نبيل علي أنعم"، نائب مدير تحرير صحيفة 14 أكتوبر- على ضرورة إطلاق العلاوات السنوية والتسويات الخاصة بالصحفيين والموظفين للأعوام 2014 - 2020م.

وحذَّر الصحفيون والعمال من استمرار تجاهل حكومة هادي لمطالبهم المشروعة والحقوقية.

ورفع الصحفيون رسالة إلى "حسين باسليم" -نائب وزير الإعلام - طالبوا فيها بسرعة صرف مستحقاتهم المالية، وتسوية أوضاعهم.

وشددوا على ضرورة صرف علاواتهم السنوية نهاية شهر يناير الجاري، وحمَّلوا "باسليم" مسؤولية أي تسويف أو مماطلة في الاستجابة لمطالبهم.

وكانت النقابة العمالية بمؤسسة 14 أكتوبر للصحافة والطباعة والنشر في مدينة عدن، اتهمت -في 3 يناير الجاري- نائب وزير الإعلام في حكومة هادي "حسين عمر باسليم" بعرقلة استئناف عمل المؤسسة وإعاقة تشغيلها، مشيرة إلى أن قيام "باسليم" بتشكيل لجنة للاستلام من أُسرة الفقيد "رياض محفوظ" والتسليم للقائم بأعمال نائب رئيس مجلس الإدارة "الحامد عوض الحامد" مصادقاً بختم وزارة الإعلام؛ مخالف لقرار محافظ عدن "أحمد لملس" بتكليف "عيدروس باحشوان" قائماً بأعمال رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير للمؤسسة خلفاً لـ"محفوظ".