كتابات وآراء


12 سبتمبر, 2020 11:20:03 م

كُتب بواسطة : صالح علي الجفري - ارشيف الكاتب


ظواهر القتل المتوالية والبسط والسلب للممتلكات العامة والخاصة وخطر انتشار المخدرات والسلاح المنفلت وتدهور الكثير من القيم الاجتماعية التي حالت دون التعامل مع هذا الانحراف الكارثي تجاه هذه الأخطار التي تهدد المجتمع في امنه وسلمه الاجتماعي.

وتبدو الحاجة ملحة اكثر من اي وقت مضى في الوقوف عليها وتشخيصها وتحديد اسبابها ودوافعها من قبل الجامعات ومراكز البحوث وعلماء الاجتماع وهي مواد ومواضيع اذا جاز التعبير منظورة وملموسة حيث ما وليت وجهك في المحافظة العاصمة عدن وغيرها من المحافظات الأمر الذي أن توفرت الارادات للمعنيين بالأمر من إعداد اللازم من الخطط والبرامج لدراسة هذه الظواهر حتما سوف تفضي الى استخلاصات علمية للأسباب والدوافع اولا وتحديد المعالجات لهذه الأخطار والمهددات ونشرها للرأي العام للاستفاده والتنوير وايضا لاصحاب القرار في مختلف مراكز السلطات بكل تكويناتها السياسية والمحلية والأمنية.
صالح الجفري