كتابات وآراء


30 يوليه, 2019 06:38:36 م

كُتب بواسطة : عيدروس باحشوان - ارشيف الكاتب


فجعت عدن بكل شرائحها برزء فادح الاثنين بوفاة الشخصية الوطنية المكافحة حامد جامع.
وبرحيل حامد جامع فقدت عدن ابرز محبيها ومثقفيها ووطنيا تقدم الصفوف منذ نعومة اظافره دفاعا عن مدنيتها وحضارتها والسمو بها.
حامد زامل قامات وطنية كبيرة طيلة الاربعين السنة الماضية وعاش معتركات هامة معها وكان عونا متميزا لهم من قادة العمل الوطني وابرزهم عبدالله عبدالرزاق باذيب وعمر الجاوي وعبدالرحمن عبدالله كما كان عونا للشباب الواعدين والدفع بهم في مجال الصحافة والاعلام ومختلف مجالات الابداع ولم يبحث عن جاه او مال او منصب ومات راضيا مرضيا ومقبلا لا مدبرا .. مات مبتسما كما عهدناه في حياته.
رحمك المولى تعالى وطيب ثراك واسكنك الجنة.

عيدروس باحشوان