آخر تحديث للموقع : السبت - 02 يوليه 2022 - 01:07 ص

اخبار وتقارير


مدير مطابع الكتاب المدرسي بحضرموت يرد على تصريح المصدر الامني

الثلاثاء - 12 يوليه 2016 - 11:40 م بتوقيت عدن

مدير مطابع الكتاب المدرسي بحضرموت يرد على تصريح المصدر الامني

المكلا / خاص

تلقى "عدن تايم" ردا على تصريح مصدر أمني عن إغلاق المؤسسة العامة لمطابع الكتاب المدرسي فرع حضرموت .. وعملا بحق الرد ننشر نصه :
الاخ رئيس تحرير موقع عدن تايمالمحترم
حياكم الله
الموضوع / رد على تصريح مصدر أمني عن إغلاق المؤسسة م/ حضرموت
فوجئنا بتصريح المصدر الامني المجافي للحقيقة بشأن أغلاق المؤسسة مما يولد لدينا انطباع بأن الامن مؤيد لعملية الاغلاق للمؤسسة وأي مؤسسات حكومية أخرى من قبل أية جماعة أو أفراد ولا ندري هل هذا التصريح يعبر عن مسئولي إدارة الامن بالمحافظة وقد ورد تحريف المطالب الخاصة بهؤلاء الذي يقول المصدر انه استخلصها من الجلوس معهم وهي كالتالي:
1_ نرفق لكم طلب موقع منهم وهو تظلم على عدم نقصان أجرة الحراسة 68500 ريال لكل واحد التي تدفع لهم شهريا منذ ابريل 2015م وقد تسلموها جميعا كاملة حتى نهاية مايو 2016م.
2_ اساس المشكلة هو تعميم من الادارة العامة بصنعاء عن وقف تعزيزنا بهذه المبالغ المعتمدة سابقا والتي رفضنا ذلك بعدة مذكرات ودافعنا عن حقهم بالمبلغ نظير حراسة المؤسسة ومرفق (التعميم و3 رسائل من الفرع ) وقد تم تقديمهم أكثر من 50% لشهر يونيو 35500 ريال قبل الاغلاق ليصبح اجمالي ماستلم الشخص الواحد منهم حوالي مليون ريال منذ العام الماضي.
3_ عندما يقول المصدر بانهم طلبوا شفويا أولوية التوظيف فهذا مخالف لما قدموه برسالة مكتوبة (مرفق نسخة منها) واشترطوا فيها التوظيف الرسمي والعمل بأقسام الانتاج وبأجر رسمي أسوة بالعاملين وغيرها من الشروط والتي تم الرد عليها من ادارة المؤسسة بمحضر (مرفق نسخة منه) باعطائهم أولوية التوظيف نظير جهودهم وان أي توظيف رسمي أو الحصول على أجور يستدعي التعزيز من المركز كون جميع نفقاتنا بنسبة 100% من الادارة العامة بصنعاء.
هذا فيما يخص الحراسة اما فيما يخص بلاغنا الرسمي لإدارة الامن في 1/7/2016م يوم المشكلة والذي تسلمه الاخ منير العوبثاني (مرفق صورة للاستلام) فلم يتم التعامل معه بتاتا الامر الذي تطلب بيان نقابي في 4/7/2016م (مرفق صورة منه) وتداول بالاعلام والمواقع عن هذا التجاهل وعدم مقابلة إدارة المؤسسة ونفاجأ اليوم بهذا التصريح الغير مسئول الذي يحكم لطرف دون مقابلة طرف والذي يحملنا طاقة أكبر لمواصلة فتح المؤسسة بالنظم والقوانين المعمول بها حتى ولو طال ذلك.
كما نبدي اندهاشنا وتعجبنا من استغراب المصدر الامني على بيان نقابة العاملين الذي استنكر صمت وتجاهل الامن من التدخل لفتح المؤسسة مصدر رزقهم واعاشة اسرهم مؤكدا هذا المصدر بذكره لبيان النقابة على اعترافه الواضح بتجاهل ادارة المؤسسة وبلاغها الرسمي المستلم منهم وعدم اكتراثه بحقوق مئة اسرة يستفيدوا من المؤسسة وانحيازه التام لاغلاق مرافق الدولة في تعدي واضح للنظم واللوائح والقوانين التي تحفظ حقوق الجميع.

والله المستعان
محمد علي الجونة
مدير عام المؤسسة