آخر تحديث للموقع : الأحد - 03 يوليه 2022 - 02:34 ص

اخبار وتقارير


عدن تايم ترصد أصداء إعلان قوات العمالقة الجنوبية استكمال معركة تحرير وتأمين شبوة

الجمعة - 28 يناير 2022 - 07:27 م بتوقيت عدن

عدن تايم ترصد أصداء إعلان قوات العمالقة الجنوبية استكمال معركة تحرير وتأمين شبوة

عدن تايم/خاص.

أعلنت ألوية العمالقة الجنوبية اليوم الجمعة، إستكمال عملية إعصار الجنوب، والتي تكللت بتحرير مديريات بيحان في محافظة شبوة ومديرية حريب في محافظة مأرب من قبضة المليشيات الحوثية، لتقوم بإعادة التموضع في شبوة ونقل عدد من ألويتها ‏الى عرينها بجاهزية عالية.
عدن تايم، تواكب الحدث، وترصد أصداء إعلان العمالقة استكمال إعصار الجنوب وتأمين محافظة شبوة، وذلك برصد تعليقات سياسيون ونشطاء جنوبيون، وخرجت بالحصيلة التالية.
وفي هذا الصدد قال القيادي الجنوبي أحمد الربيزي: "أنهت ألوية العمالقة الجنوبية مهامها في تحرير مديريات بيحان محافظة شبوة، وأعادت تموضعها وانتشارها لتامين حدود الجنوب، وبهذا أكدت جنوبيتها التي حاولت بعض القوى التشكيك فيه".
واضاف إن : "عمالقة الجنوب فتحوا الطريق أمام ما يسمى بالجيش الوطني ومليشيات الإخوان في سيئون وغيرها ليتحركوا لتحرير مأرب".
وقال الربيزي: ‏"ألوية العمالقة الجنوبية" أسم وضع مكانته المرموق في ذاكرة التاريخ الجنوبي، ووثق في سجل التاريخ العسكري العربي مكانة بارزة للجندي الجنوبي كمقاتل صلب وشجاع ممتلئ بالوطنية، ومخلص لقضيته وعقيدته".
من جانبه أضاف عضو الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي وضاح بن عطية: "‏أربعة ألوية من العمالقة الجنوبية حررت أربع مديريات مساحتها أكبر من صنعاء وقدمت مئات الشهداء والجرحى وأي شخص يحترم نفسه سيقول كثر الله خيرهم"، مضيفا : "الدور على المقدشي يحرك عشرات ألوية الجيش الوطني ولو كل لواء حرر مديرية سيتحرر الشمال وينتهي الحوثي".
وقال المتحدث باسم القوات المسلحة الجنوبية المقدم/ محمد النقيب: ‏"اثبتت الوية العمالقة الجنوبية قدرة فائقة في إتقان فنون الحرب وقواعده واعرافه العسكرية والانسانية، إنها القوة الجبارة التي تشق عبورا للسلام بالحرب على ارهاب الحوثي ومشروعه الايراني الدموي وفي ادوارها النبيلة إزاء الانسان بكل مدينة ومنطقة حررتها".
إلى ذلك قال الإعلامي محمد الكندي: ‏"تحققت أهداف عملية اعصار الجنوب ونجحت ‎الوية العمالقة الجنوبية في تحرير مديريات شبوة والتقدم نحو الشمال والآن جاء دور الشرفاء من أبناء الشمال لتحرير بقية المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين انتهاء بصنعاء والتخلي عن المنطق الأجوف وتقبل الواقع بأن الجنوب لن يعود لهم أبدا والوحدة انتهت".
وقال الناشط أكرم العولقي: ‏"بعد استكمال عملية إعصار الجنوب ألوية العمالقة الجنوبية تعيد تموضعها في شبوة وتبدأ نقل ألويتها إلى عرينها بجاهزية عالية مثل ما قال ‎القائد عيدروس في المقابله مع الحدث قبل بدء تحرير مديريات شبوه، لن نذهب بعيدا في الشمال الا بالقدر الذي نؤمن فيه حدودنا.. ولكن سندعم اخواننا الشماليين اذا اردوا تحرير بلدهم.. هل ذكرتم هذا.. يعني الأمر مخطط له من البداية".