آخر تحديث للموقع : الأحد - 14 أغسطس 2022 - 06:23 م

قضايا

الى محافظ شبوة
أسرة آل لقور : الأرض المعلن عن إقامة مركز تجاري فيها تقع في نطاق أملاكنا

السبت - 30 يوليه 2022 - 06:11 م بتوقيت عدن

أسرة آل لقور : الأرض المعلن عن إقامة مركز تجاري فيها تقع في نطاق أملاكنا

تقرير/ صالج حقروص

تفاجئت أسرة آل لقور بقيام الشيخ عوض محمد بن الوزير محافظ محافظة شبوة بتوقيع عقد تنفيذ مركز شبوة التجاري مع مؤسسة جوهرة شبوة للتجارة والاستثمار وبتكلفة 10 مليون دولار في مدينة عتق - مركز المحافظة في الوقت الذي سبق فيه للأسرة وان تقدمت قبل ستة اشهر بطلب استثمار المشروع المذكور باعتبار أن الأرض التي سيتم بناء المشروع عليها ارضها وهو مايعطيها الحق والأولوية في الاستثمار قبل أي جهة أخرى .

وأشارت أسرة آل لقور بعد قيام السلطة المحلية بالمحافظة بازالة سوق الخضار السابق وطرح الموقع للاستثمار تقدمت بطلب استثمار المساحة وإقامة فيها مركز تجاري وفق المعايير والاشتراطات المطلوبة وخاصة وان المساحة التي سيتم إقامة المشروع عليها تقع في املاك الأسرة وهو مايعطيها الحق في الاولوية في استثمارها وقد تم استلام طلب الأسرة من قبل رئيس لجنة الخدمات ولكن لم يتم موافاتها باي رد بل إنها تفاجئت بان هناك مستثمر وتم اعطائه موافقة مبدئية لاقامة المشروع الكائن في املاكها وهو ما دفعها إلى القيام بتاريخ 2022/7/21م بمقابلة الشيخ عوض محمد بن الوزير محافظ محافظة شبوة وتسليمه مذكرة جاء فيها :

الاخ / عوض محمد أبن الوزير العولقي             المحترم       
محافظ المحافظة رئيس المجلس المحلي

       تحية تقدير وإحترام ،،
الموضوع/ أملاكنا الواقعة في مخطط(112)سوق الخضار سابقاً .
في البدء نهديكم اطيب التحايا متمنين لكم التوفيق في مهامكم وبالاشارة الى الموضوع اعلاه نحيط سيادتكم بان المساحة سالفة الذكر ملك من املاكنا ال لقور اطيان زراعية ومساقي معلومة لدى الجميع وما نمتلكة من حجج ووثائق وبموجب حكم محكمة عتق الابتدائية الصادر بتاريخ: 10/ 6/ 1999م .
وقد تنازلنا عن مساحات كثيرة في املاكنا لاجل المصلحة العامة في عاصمة المحافظة وبعد ان تم ازالة سوق الخضار السابق وطرح الموقع للاستثمار تقدمنا بطلب استثمار المساحة بموجب توجهاتكم مول تجاري خدمي بتاويخ: 24/ 2/ 2022م مرفق بالدراسات الهندسية ووفق المعايير والاشتراطات المطلوبة ،وقد تم استلام طلبنا من قبل رئيس لجنة الخدمات ومرفق بدراسات اولية للمشروع ولكن لم يتم موافاتنا باي رد ونتفاجئ بان هناك مستثمر وتم اعطائه موافقة مبدئية لاقامة المشروع الكائن في املاكنا .
وعليه ترونا نكرر طلبنا للاستثمار بإقامة مشروع تجاري خدمي في المساحة الكائنة سابقاً (سوق الخضار)  كونها في املاكنا ولنا الاولوية في استثمارها وانتم خير من يقدر مواقفنا السابقة والتي تنازلنا بها للدولة من اجل المصلحة العامة ونحن على استعداد لتقديم كافة الضمانات اللازمة لتنفيذ المشروع وفق التصاميم والدراسات الهندسية ولما يعزز البنى الاساسية بعاصمة المحافظة .

وقد وعد المحافظ الأسرة بالجلوس معها ومع لجنة الخدمات وبحضورة ولكن ذلك لم يحدث وخلف وعده لهم بل وفوجئت الأسرة أمس الخميس بأنه يتم منح المشروع لغيرهم وهو أمر غير مقبول ومرفوض بالنسبة لها .

الجديد بالذكر أن المشروع الذي كانت تنوي إقامته الأسرة هو عبارة عن مركز تجاري مكون من 4 ادوار وهي بدروم مخازن وموقف سيارات وتحكم بالسوق من كهرباء واطفاء حريق دور ارضي محلات تجاريه وسوق للخظار والاسماك
دور الاول بداية الفندق ومول كبير ومحلات تجاريه.اسواق ذهب وتجميل وهواتف والثاني ملاهي وكافترياء ومطاعم مغلقه والدور الاخير مطاعم مفتوحه وتكملة الفندق وبتكلفة للمشروع مبلغ وقدره 15 مليون دولار .

الصحفي صالح حقروص