اخبار وتقارير

الثلاثاء - 26 يناير 2021 - الساعة 09:54 م

عدن تايم/استماع:

علق مدير الوكالة الدولية للصحافة والدراسات الإستراتيجية, جمال العواضي, على تمديد تركيا لمهام قواتها البحرية عاما إضافيا في خليج عدن وبحر العرب وقال.. "رسالة واضحة للتحالف العربي والمملكة العربية السعودية, لان المصالحة مع قطر والتهدئة معها لا تعني ان تركيا تخلت عن دورها في المنطقة, وما خسرته في السودان تريد تعويضه في اليمن".

وأضاف في حديثه لنشرة الأخبار على قناة "الغد المشرق"..." ويبدو ان لليمن بعدا استراتيجيا هاما لدى تركيا من خلال جماعة الإخوان المسلمين والدعم القطري المباشر لهذه الجماعة ويبد ن ما يسمى افتتاح ميناء قنا في شبوة هو ببداية لتحركات أخرى لابد للتحالف العربي ان يكون أكثرا حرصا ويقضه".

ونوه "لا ننسى ان تركيا استخدمت بما يسمى الأعمال الإنسانية والخيرية وشبوة هي هدف لجماعة الإخوان منذ حرب 1994م".

"افتتاح منفذ بحري وهو قنا والعجالة في الافتتاح معناه ان هناك منافذ تفتح للتحرك بصورة أوسع ويؤكد هذا التحركات داخل شبوة, والوضع في جنوب اليمن قادم على نوع من الفوضى التي تدفع بها جماعة الإخوان وهم يعتقدون ان الإدارة الأمريكية الجديدة ستكون مساندة وهي حتى الان ردود الأفعال تشير إلى غير ذلك".