آخر تحديث :الجمعة - 19 أبريل 2024 - 07:36 ص

من تاريخ عدن


تاريخ مناصب عدن " آل العيدروس"

الجمعة - 11 نوفمبر 2022 - 02:09 م بتوقيت عدن

تاريخ مناصب عدن " آل العيدروس"

عدن تايم/ خاص

لقد كان لعدن مناصب و شيوخ وأعيان لهم مآثر وأعمال جليلة ، في إزدهار الحياة الإجتماعية و إدارة شؤونها وتمثيل أهلها في كثير من المفاوضات في المحافل المحلية والخارجية ، وقد إرتبط تاريخ عدن با شيوخ المناصب المعروفين بالسادة آل العيدروس (كبار شيوخ عدن و الجنوب )الذين كان لهم إسهامات كبيرة في هذا الجانب تشهد لها العديد من الدراسات والأبحاث لكثير من المؤرخين والكتاب .

السيرة التاريخية للسيد زين بن حسن العيدروس
السيرة الذاتية للشيخ المنصب العيدروس: إذا ما أردنا ان نضع هنا أو نتحدث عن النبذة التاريخية للشيخ زين بن حسن العيدروس " طيب الله ثراه " ، فإنه لابد من الإشارة إلى سرد تاريخ السادة الشيوخ آل العيدروس خلال الحقبة الممتدة ما بين العصرين الوسيط والحديث ، الذين ينتمون الى أصول عربية كبيرة وعريقة نسبة إلى قبيلة بني هاشم (آل البيت) ، و يمتد نسب ال العيدروس ( الهاشميون ) إلى نسب الإمام الشيخ / أبوبكر بن عبد الله العيدروس ، الملقب بـ "العدني" الهاشمي ، مؤسس مدينة عدن ، والذي تنبع جذوره الطاهرة من أطهر نسب خلقه الله عزّ وجل على الأرض وهو نسب محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم .

لذلك فإننا سنسرد هنا تاريخ شيوخ آل العيدروس وتحديداً تاريخ جدهم الإمام الشيخ أبوبكر بن عبدالله العيدروس وذلك وفقاً لما هو وارد ادناه .


نسبه:
هو السيد النسيب الشريف الإمام السيد / أبوبكر بن عبد الله العيدروس
بن أبي بكر السكران ابن السيد عبد الرحمن السقاف ابن الشيخ محمد
مولى الدويلة ، ويمتد نسبه إلى الإمام علي زين العابدين ابن الإمام الحسين
السبط ابن الإمام الغالب علي بن أبي طالب و فاطمة الزهراء بنت رسول
الله صلى الله عليه وسلم.

والده كان زعيم العلويين ( الهاشميين ) و حجتهم و إمامهم في عصره ،
ولد بتريم سنة 811 هـ وحفظ القرآن العظيم و استوعب علوم عصره
و مصره ، بما شهد له به الخاص والعام لقبه والده بالعيدروس توفي عنه
والده وهو ابن عشر سنين فقام بتربيته عمه ثم ربطه بجملة من أكبر شيوخ
عصره فأخذ العلوم وتبخر فيها .
ميلاده ونشئته:
ولد بمدينة تريم (حضرموت) في (852 هجرية / 1448 ميلادية)، حفظ القرآن الكريم صغيراً وتعلم بمدينة تريم على يد كوكبة من أكابر علماء وفقهاء المدينة في ذلك العصر ، حتى أصبح شيخاً ملماً بالعلوم والمعارف الدينية إقامته وترحاله عاش في حضرموت منذ ولادته ، متدرجاً في السلوك و العلم و الاستفادة والقيام بمظاهر والده الإمام الشيخ "العيدروس" بعد وفاته ، وصار يتعهد السفر إلى أجزاء من حضرموت منها الشحر ودوعن ثمّ تجوَّل زائراً إلى زبيد وبيت الفقيه وحج البيت الحرام (مرتين) وعند عودته في الحجة الأخيرة زار ميناء زيلع . حالياً في الصومال ثم رحل على الحديدة فتعز ولحج . مآثره اشتهر "العيدروس" بالكرامات الظاهرة والبركات الزاهية الطاهرة وأصبح له كثير من المريدين و التلاميذ وطلاب العلم و ذاع صيته في بقاع شتى من العالم الإسلامي ، وللإمام الشيخ "العيدروس" كثير من المآثر و المكارم منها ما يتعلق بالإصلاح الاجتماعي على مستوى الأفراد و الفئات المتنازعة في عهده .

صفاته:
كان الإمام الشيخ / أبو بكر العيدروس جواداً كريم اليد و بالأخص للفقراء والمحتاجين ، و أول من لقب "بالعيدروس" من أهله هو والده "عبد الله" و اللفظة تعني "عتروس" وهي اسم من أسماء الأسد .

وقد أنعكست هذه الصفات على السادة الشيوخ المناصب من بعد وفاته في 14 من شهر شوال سنة (914 هجرية / 1508 ميلادية) ، ومنهم الشيخ زين بن حسن العيدروس ، الذي تطبع بطباع جده وصفاته ، رحمة الله عليهم أجمعين .

ومن الجوانب التاريخية للسادة الشيوخ آل العيدروس بعد وفاة جدهم الإمام الشيخ أبوبكر العيدروس تلك المناسبة السنوية التي حرص على اقامتها ابناء مدينة عدن وتخليدها هي ما أطلق عليها بـ "الزيارة السنوية" لولي الله الصالح العيدروس وهي يوم دخوله إلى عدن من كل عام بإقامة الزيارة السنوية للعيدروس لا كما يعتقد البعض إنها حول وفاته ، حيث كان على مر التاريخ وحتى يومنا هذا يحرص الكثيرون على حضورها والمشاركة فيها لزيارة ضريح ولي الله الصالح الإمام العيدروس قادمين من مختلف مناطق ومدن عدن والدول المجاورة لها ومن القرن الأفريقي كذلك.

مناصب عدن:
التسلسل التاريخي للسادة الشيوخ المناصب آل العيدروس
1. السيد أحمد المساوى بن أبي بكر العيدروس ، توفي بمكة عام 922 هـ (1447م).
2. السيد محمد بن عبدالله بن أبي بكر العيدروس، توفي بمكة عام 978 هـ (1503م).
3. السيد عمر بن عبدالله بن أبي بكر العيدروس، توفي بعدن عام 1000هـ (1525م).
4. السيد محمد بن عمر بن عبدالله بن أبي بكر العيدروس، توفي بعدن.
5. السيد أحمد بن عمر بن عبدالله العيدروس، توفي بعدن .
6. السيد محمد بن أحمد بن عمر بن عبدالله العيدروس، توفي بعدن.
7. السيد علوي بن زين بن محمد العيدروس، توفي بعدن.
8. السيد زين بن علوي بن زين بن أبي بكر العيدروس، توفي بعدن.
9. السيد علوي بن زين بن علوي بن زين بن عبدالله العيدروس، توفي بعدن.
10. السيد زين بن علوي بن زين بن علوي بن زين العيدروس، توفي بعدن.
11. السيد عيدروس بن زين بن علوي العيدروس، تولى المقام من 1902م حتى وفاته (1927)
12. السيد شمس العلماء عبدالله بن عيدروس بن زين العيدروس، تولى المقام من (1927م-1948م)
13. السيد زين بن حسن بن عيدروس العيدروس، تولى المقام من (1948م- مايو 1960م).
14.السيد أبوبكر بن عبدالله بن عيدروس بن زين العيدروس، تولى المقام (1960م- 1966م).
15. السيد عبدالله بن عيدروس بن زين العيدروس، تولى المقام (1966م-1972م)
16.السيد مصطفى بن زين بن حسن بن عيدروس بن زين بن علوي بن زين العيدروس، تولى المقام عام 1972م حتى يومنا هذا



السيرة الذاتية للمنصب السيد زين بن حسن العيدروس :
1303 هــ/ 1885م - 1379هــ / 1960م

ولد السيد زين بن حسن العيدروس في عام 1303 هـ الموافق
1880م ، في عدن ، في كنف أسرة ( هاشمية )عدنية عريقة
وكبيرة تنحدر من أصول عربية عريقة تنتسب إلى قبيلة بني
هاشم (آل البيت) و يمتد نسب ال العيدروس ( الهاشميون )
إلى نسب ولي الله الإمام الشيخ / أبوبكر بن عبد الله العيدروس ،
الملقب بـ "العدني" الهاشمي ، مؤسس مدينة عدن ، والذي تنبع
جذوره الطاهرة من أطهر نسب خلقه الله عزّ وجل على
الأرض وهو نسب محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم.

هو منصب عدن حفيد مؤسس عدن ، يعد من ابرز شخصيات مدينة
عدن لما له من مكانة خاصة عند كل الأهالي ، الأمر الذي
ساعد على أن ذاع صيته في تلك الحقبة ، ما جعل الوالي
البريطاني يستشيره في كثير من الأمور المتصلة بالجوانب
الإجتماعية وكذا الجوانب الإدارية لعدن ، وما يتصل بتعيينات
الوزراء وكبار المسؤولين في عدن ، وقد حضي الشيخ زين
العيدروس باحترام الوالي البريطاني لعدن ، مما حدى بالأخير الى
تفويضه في كثير من الأعمال المتعلقة بالمواطنين ، فكان الشيخ
زين العيدروس هو من يقوم بتوزيع ومنح الأراضي الزراعية
والسكنية والتجارية لأهالي عدن .
لقد عُرف الشيخ زين بن حسن العيدروس بشخصيته القوية المحببة في عدن ، فكانت حكومة التاج البريطانية ممثلة بالوالي البريطاني في عدن توجه له الدعوة في جميع الاجتماعات واللقاءات السياسية الخاصة بشؤون عدن ، كما كان والي عدن يحرص على دعوته لحضور كافة المناسبات والاحتفالات الرسمية .

ولد السيد زين بن حسن العيدروس في حي شعبي معروف بحي العيدروس العريق بمدينة عدن / كريتر ، وقد سُمي هذا الحي بهذا الاسم نسبة الى الإمام السيد أبوبكر بن عبدالله العيدروس " طيب الله ثراه " وهو رمز للشيوخ في عدن . والشيخ زين بن حسن العيدروس هو من نسل السيد الحبيب النسيب القطب الإمام الشيخ أبي بكر بن عبدالله العيدروس ( الهاشمي ). نهل السيد زين بن حسن جرعات مشبعة من العين العلمي لعمه الحبيب النسيب الشيخ عبدالله بن عيدروس بن زين العيدروس كبار شيوخ وعلماء عصره الملقب بــ (( شمس العلماء )) .

حياته :
كرس السيد زين بن حسن العيدروس حياته في العلم لاسيما انه ينتسب من اعرق أسرة (آل البيت) في مدينة عدن حيث تعلم القرآن و أصول الدين .أتقن اللغة الإنجليزية كتابة ونطقا ومحادثة ، من خلال دروس خاصة تلقاها على يد السير/ شارب مدير المجلس الثقافي في عدن .

صفاته :
عُرف عنه تواضعه الشديد مع البسطاء وصبره في حل المشاكل والخلافات المجتمعية بكل ما يملكه من قدرات وجاه ، كان قليل الكلام حاد القسمات بشوشا غير متصنع ، يطيل الإستماع الى ما يقوله الأخرون ، مجبولا على حب الناس ومشاركتهم أفراحهم وأتراحهم .

نشاطه ومناقبه:
تضاعفت أعباؤه بعد وفاة أخيه الحبيب النسيب السيد عيدروس بن حسن العيدروس ،وتفرغ لمهام أخرى تقع في صلب مصالح المجتمع ، كما عمل على حل الخلافات الاجتماعية بين السكان وحل الخلافات الناشئة بين الحكومة والنقابات بحنكة ودهاء في خمسينات القرن الماضي ، وكان يساعد الى حد كبير في تقريب وجهات النظر وإيجاد الحلول والتدابير والمعالجات لكل القضايا التي كانت تشكل في تلك الفترة عائقاً في الحياة الاجتماعية بعدن ، ما جعل الرجل يحظى بمكانة رفيعة وحب واحترام وتقدير الجميع .

كما ساهم الحبيب النسيب السيد زين العيدروس في كثير من النشاطات الإجتماعية في مدينة عدن ، ومنها شروعه في تأسيس جمعية عدن الخيرية التي كان أول رئيس لها ، وعمل على إغاثة الفقراء والمنكوبين وإعانة فقراء الطلاب من خلال هذه الجمعية الى جانب كثير من المشاريع الخيرية التي جعلت من هذه الجمعية رمزاً لأفعال الخير وتقديم الدعم والمساعدة لكل الأسر المحتاجة، واستمر في أعمال الخير التي جُبل عليها دون كلل ، ويطمح دائماً وابداً الى أن تكلل أعمال الخير بالنجاح دون عقبات وصعوبات حتى وأن كلفه ذلك صحته ووقته وماله الشخصي .
ولما كان كل عمل ناجح يواجه كثير من المشكلات ، فقد عمل الشيخ زين العيدروس على رأب الصدع داخل جمعية عدن الخيرية وبين اعضاءها وحلها بما يمكنها من الإستمرار في عملها الخيري دون اي عقبات .

لم يتوانى السيد زين خلال فترة بقاءه في الجمعية على تنمية المجتمع ورفع مستوى التعليم ومحاربة الجهل والأمية، وإعانة الأسر الفقيرة، وكدا تقديم المساعدات للأسر محدودي الدخل وغيرها من الإصلاحات الاجتماعية.

وتكريما له وعرفاناً من الأهالي لدوره فقد سميت مدرسة في عدن ، لما قام به الحبيب النسيب الشيخ زين بن حسن العيدروس (منصب عدن) من إسهامات كثيرة في مختلف النواحي الاجتماعية والاقتصادية والثقافية وكذا الصحية .

وفاته:
توفي السيد زين بن حسن العيدروس في 1379 هـ الموافق 1960م ، في مدينة عدن ، بعد حياة حافلة بالعطاء وخدمة العلم والعلماء ومشوار زاخر بالأعمال الوطنية والاجتماعية المليئة بالإنجازات التي لازال صداها وتأثيرها الإيجابي في المجتمع العدني حتى يومنا هذا .
رحم الله شيخنا وطيب ثراه وجعل الجنة مثواه ........ آمين