آخر تحديث :الأربعاء - 28 فبراير 2024 - 11:14 م

اخبار محافظات اليمن


بحث آثار تغير المناخ وهشاشة الأمن المائي بين وزارة المياه والمنظمة الدولية للهجرة

السبت - 09 ديسمبر 2023 - 08:28 م بتوقيت عدن

بحث آثار تغير المناخ وهشاشة الأمن المائي بين وزارة المياه والمنظمة الدولية للهجرة

عدن تايم- متابعات

التقى وزير المياه والبيئة المهندس توفيق الشرجبي، اليوم، نائب المدير العام للعمليات في المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة أوغوتشي دانيلز، لبحث سبل تعزيز التعاون والتنسيق المشترك لمواجهة تحديات الهجرة والنزوح بسبب التغيرات المناخية.

وخلال اللقاء الذي عقد على هامش مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغيُّر المناخ (كوب 28) في مدينة دبي، عبر وزير المياه والبيئة عن شكره لدور المنظمة في اليمن وأعمالها الإغاثية التي تقدمها للفئات الضعيفة والنازحين والمتضررين من الحرب والكوارث الطبيعية، الأمر الذي ساهم في تقليص حدة الأزمة الإنسانية التي تضرب البلاد جراء الحرب والآثار الحادة لتغير المناخ.

وأكد أن النزوح والهجرة مصدر معاناة إنسانية هائلة ومصدر قلق مستمر لما يشكل من تحديات إنمائية خصوصاً في الحالات التي يطول أمدها كاليمن وآثاره الامنية والاجتماعية والاقتصادية الكبيرة على النازحين والمناطق المضيفة لهم بالإضافه إلى مشكلة المهاجرين من القرن الأفريقي الذين يزداد عددهم بصوره مستمره .. لافتا الى حرص الحكومة على وضع خطط عاجلة للتصدي الفعال لمشكلة النزوح بسبب التغيرات المناخية باعتبارها قضية امن قومي لليمن وتهديد فعلي لسبل العيش، وتطلعها الى دعم المنظمة الدولية للهجرة وشركاء اليمن لمواجهة موجات النزوح وآثار تغير المناخ وهشاشة الأمن المائي، وتوفير الحماية للناس من الكوارث المرتبطة بالتغيرات المناخية.

وأشار إلى حاجة اليمن للمساعدة الدولية لبناء القدرة على الصمود والتكيف مع تغير المناخ ومعالجة النزوح الداخلي بالبلاد بالتعاون مع الأمم المتحدة وشركاء اليمن والمانحين بهدف خلق رؤية مشتركة لتنفيذ تلك السياسة وفق آليات عمل فعالة، وصولاً إلى حلول دائمة وبما يؤدي إلى استعادة مؤسسات الدولة دورها في تقديم الخدمات للسكان.. مجدداً التزام الحكومة بواجبها الأخلاقي تجاه النازحين وحمايتهم وتوفير حياة كريمة لهم وصولاً إلى حلول دائمة.

من جانبها أكدت المسؤولة الأممية حرص المنظمة الدولية للهجرة على العمل الوثيق مع الحكومة اليمنية لمعالجة أسباب النزوح والهجرة ودعم المجتمعات الضعيفة وسبل العيش للمهاجرين والنازحين.