آخر تحديث :الخميس - 20 يونيو 2024 - 09:35 م

منوعات


5 طرق لتقليل مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية

الثلاثاء - 21 مايو 2024 - 02:08 ص بتوقيت عدن

5 طرق لتقليل مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية

عدن تايم / متابعات



تعد السكتة الدماغية ثاني أكثر أسباب الوفاة شيوعًا، حيث تمثل 1.85 ألف حالة سنويًا، بسكتة دماغية واحدة كل 40 ثانية وفاة بسكتة دماغية كل 4 دقائق، و80% من حالات السكتات الدماغية يمكن الوقاية منها، وفقًا للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض (CDC). وفقا لما نشره موقع onlymyhealth


هناك العديد من الطرق لإدارة عوامل الخطر ومنع حدوث السكتة الدماغية، وتشمل هذه:

1 - إدارة ضغط الدم
ارتفاع ضغط الدم هو عامل خطر رئيسي للسكتة الدماغية ويحدث ارتفاع ضغط الدم، والذي يشير إلى قراءة أعلى من 140/90 ملم زئبق، في السكتة الدماغية الحادة في ما يصل إلى 75٪ من الحالات. لذلك، فإن التحكم في ضغط الدم من خلال الأدوية، وتغيير نمط الحياة، مثل تناول نظام غذائي منخفض الصوديوم، وممارسة الرياضة، والحد من التوتر، والمراقبة المنتظمة يمكن أن يقلل بشكل كبير من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

2 - الاقلاع عن التدخين


وكما هو معروف فإن التدخين يسبب أضرار كبيرة للأوعية الدموية ويزيد من خطر الإصابة بجلطات الدم، مما يجعله مساهماً رئيسياً في الإصابة بالسكتة الدماغية. في الواقع، يزيد التدخين من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بمقدار ثلاثة إلى أربعة أضعاف، والإقلاع عن التدخين هو الطريق الصحيح لأولئك الذين يدخنون والمعرضون لخطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

3 - النظام الغذائي الصحي والتحكم في الوزن
الحفاظ على نظام غذائي متوازن، والذي يحتوي على نسبة منخفضة من الدهون المشبعة والملح والأطعمة المصنعة، يمكن أن يساعد في التحكم في الوزن ومستويات الكوليسترول، مما يقلل من خطر الإصابة بتصلب الشرايين والجلطات الدموية، الأمر الذي يؤدي بدوره إلى السكتة الدماغية.

4 - تمرين منتظم
التمرين اليومي هو المفتاح في إدارة مخاطر السكتة الدماغية. يعمل النشاط البدني على تحسين الدورة الدموية، ويساعد على التحكم في الوزن، ويقلل من خطر الإصابة بأمراض مثل مرض السكري، وكلها عوامل خطر رئيسية لهذه الحالة. ينصح الدكتور شاه: "اهدف إلى ممارسة التمارين الرياضية متوسطة الشدة لمدة 150 دقيقة على الأقل أسبوعيًا".

5 - إدارة مرض السكري
معظم وظائف الجسم مترابطة، وارتفاع مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري يمكن أن يؤدي إلى تلف الأوعية الدموية، ما قد يؤثر على خطر الإصابة بالسكتة الدماغية. ولذلك، فإن إدارة مرض السكري من خلال الأدوية والنظام الغذائي وتغيير نمط الحياة أمر بالغ الأهمية للوقاية من السكتة الدماغية