اخبار محافظات اليمن

الجمعة - 08 يوليه 2016 - الساعة 02:02 ص

المكلا / عدن تايم / خاص

أجرى اللواء الركن فرج سالمين البحسني قائد المنطقة العسكرية الثانية ثاني أيام عيد الفطر المبارك عدة زيارات لعدد من المقرات والمعسكرات في مدينة المكلا.

وهنئ البحسني خلال الزيارات الجنود المرابطين وبارك لهم عيد الفطر المبارك وحياهم على تفانيهم وتقيدهم بالضبط والربط العسكري في مثل هذه الظروف والأيام الفضيلة والتي يتمنى كل فرد أن يقضيها بين عائلته وأسرته.

وثمن البحسني التزام الجنود في القوات العسكرية والأمنية ووصفه بالهدف السامي الذي تجندوا لأجله والمتمثل في تثبيت الأمن والأمان واستقراره في المنطقة خاصة والوطن عامة.

وأعرب اللواء فرج البحسني في كلمته عن بالغ فرحه واعتزازه بكل أفراد القوة العسكرية المنضبطين والمرابطين في المعسكرات وفي نقاط التفتيش والدوريات ، بعد أن التقى بكافة قيادات وضباط وصف ضباط الألوية التابعة للمنطقة في لقاء تغمره السعادة والبهجة والسرور؛ بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك ، حيث أن تبادل الجميع عبارات التهاني والتبريكات بالعيد السعيد.

بعد ذلك ألقى القائد كلمة في الحاضرين مرحباً ومعايداً وشاكراً لهم الدور العظيم والإنجاز الكبير الذي قاموا به مع الأفراد تمثل في تنفيذ كافة المهام التي كلفوا بها من قبل القيادة العسكرية والأمنية والسلطة المحلية على أكمل وجه لبسط الأمن والأمان والإمساك بزمام الأمور لينعم شعب حضرموت بأجواء عيدية فرائحية تملؤها الطمأنينة والسكينة العامة.

وفي غضون ذلك، نقل اللواء فرج سالمين البحسني تحايا وتهاني وتبريكات فخامة الأخ الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية إلى كافة القوات العسكرية والأمنية في ساحل حضرموت ، معبرا عن سعادته و أريحيته للعمل الجبار الذي قاموا به الجنود البواسل لفرض الأمن والأمان في محافظتهم وعاصمتها المكلا على وجه الخصوص ، كل ذلك عبر عنه فخامته خلال اتصالاً هاتفياً أجراه مع سيادة اللواء الركن فرج سالمين البحسني ليلة أمس.

إلى ذلك، توجت هذه الزيارات بزيارة اللواء الركن فرج سالمين البحسني قائد المنطقة بمعية أركان المنطقة وقائد عمليات المنطقة لسيادة محافظ المحافظة اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك في مقر إقامته ، وفي أثناء اللقاء وحديثه العيدي استمعوا إلى جملة من عبارات الشكر والثناء على الجهود التي بذلوها ويبذلوها في خدمة هذا الشعب المسالم والذي يستحق كل التقدير والاحترام كما وصفه في حديثه.