آخر تحديث :الأربعاء - 24 يوليه 2024 - 12:23 ص

كتابات واقلام


الجنوب جذر الأزمة اليمنية والاقليَم برمته.. ومفتاح حلها

الثلاثاء - 04 يوليه 2023 - الساعة 12:59 ص

علي منصور
بقلم: علي منصور - ارشيف الكاتب


علي منصور الوليدي

المجلس الإنتقالي الجنوبي رغم خصومة البعض الشخصية له واختلاف توجهات البعض مع توجهاته السياسية المعبرة عن ارادة الإجماع الوطني وتطلعات شعبنا الجنوبي الأبي، نحو تقرير مصيره واستعادة دولته كاملة السيادة وغير المنقوصة من المهرة إلى باب المندب..!

أصبح اليوم سلطة أمر واقع كقوة سياسية واجتماعية وعسكرية وأمنية يفرض وجوده وحضوره على كامل تراب خارطة الدولة الجنوبية السابقة .. بلا منازع.!.

فالمجلس الإنتقالي الجنوبي استطاع تصويب مسار القضية الجنوبية ووضعها في سياقها للحل المنطقي والعقلاني .. وهذا ما اكسبه اعتراف إقليمي ودولي واسع النطاق .. مكنه من وضع الجنوب وقضيته العادلة على طاولة دوائر الاهتمام الدولي المعنية بالأزمة اليمنية.. التي لن تجدي محاولات البعض وحلولهم التجريبية لتجزئة الحل السياسي الكامل والشامل.. ما لم يؤخذ بعين الاعتبار قضية الجنوب كجذر الأزمة اليمنية .. والاقليَم برمته.. ومفتاح حلها ؟!