آخر تحديث :السبت - 20 أبريل 2024 - 09:52 ص

كتابات واقلام


دعوة لإنشاء دائرة خاصة بذوي الإعاقة في الانتقالي

الأحد - 03 مارس 2024 - الساعة 11:28 م

محمد العماري
بقلم: محمد العماري - ارشيف الكاتب


يتوجه ذوو الإعاقة في جنوب اليمن بنداء عاجل إلى سيادة نائب رئيس مجلس الرئاسة ورئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، اللواء عيدروس الزبيدي، مطالبين بإنشاء دائرة خاصة بذوي الإعاقة ضمن هيكل المجلس الانتقالي. وقد طال تجاهل ذوي الإعاقة في الجنوب اليمني وتهميش دورهم في المجتمع، لذلك تأتي هذه المناشدة لتلفت انتباه السلطات إلى أهمية إدماجهم وتمكينهم.



إن ذوي الإعاقة يشكلون جزءًا لا يتجزأ من المجتمع ولديهم القدرة على المساهمة الفعالة في بناء الوطن. ومع ذلك، فقد حرموا بشكل منهجي من الفرص والموارد التي يحتاجونها لتحقيق إمكاناتهم. إن غياب دائرة خاصة بذوي الإعاقة في المجلس الانتقالي يرسل رسالة واضحة بالإهمال والتجاهل.



إن إنشاء دائرة خاصة بذوي الإعاقة في المجلس الانتقالي سيوفر منصة لذوي الإعاقة للتعبير عن مخاوفهم وإيصال أصواتهم إلى صانعي القرار. كما ستتيح الفرصة لإشراك ذوي الإعاقة في عملية صنع القرار التي تؤثر بشكل مباشر على حياتهم. بالإضافة إلى ذلك، ستعمل الدائرة على ضمان التنفيذ الفعال للسياسات التي تدعم حقوق ذوي الإعاقة.



إننا نؤمن بأن إدماج ذوي الإعاقة في جميع جوانب الحياة أمر ضروري للتنمية الشاملة والمستدامة في جنوب اليمن. إن إنشاء دائرة خاصة بذوي الإعاقة في المجلس الانتقالي سيكون خطوة مهمة نحو هذا الهدف.


لذلك، فإننا نتوجه بالتماس عاجل إلى اللواء عيدروس الزبيدي لإيلاء اهتمام خاص لمطالب ذوي الإعاقة وإنشاء دائرة لهم في المجلس الانتقالي. إن هذا الإجراء سيظهر التزام المجلس تجاه حماية حقوق وتمكين الجميع، بغض النظر عن قدراتهم.


نأمل أن تصل مناشدتنا إلى سيادته وأن يتخذ الإجراءات اللازمة لإنشاء دائرة خاصة بذوي الإعاقة في المجلس الانتقالي. معًا، يمكننا بناء مجتمع شامل يحترم حقوق الجميع ويوفر لهم الفرصة لتحقيق إمكاناتهم الكاملة.