آخر تحديث للموقع : الأحد - 03 يوليه 2022 - 01:31 م

كتابات واقلام


جامعة حقيقية لكل الناس

الخميس - 09 مارس 2017 - الساعة 12:22 م

سامي الكاف
الكاتب: سامي الكاف - ارشيف الكاتب


أثبت برشلونة ان كرة القدم حياة تحد و اصرار و عزيمة لا تنتهي قبل كونها ممارسة ممتعة للعبة يهتم لها الناس، كل الناس بل و يعشقونها بغض النظر عن اية تمايزات يمكن لها أن تفرّق بينهم سواء بسبب اللون أو الدين أو الجنس أو العرق أو الطائفة.

و كان يوم أمس درساً ، للبشرية ، كل البشرية، في كون كرة القدم ، قبل كونها لا تعرف المستحيل، هي أيضاً ، و هذا الأهم ، جامعة حقيقية لكل الناس أكثر و أقوى و أجدى من أي مشروع أخر يمكن له أن يجمع بينهم، ففي هذا العالم ، عالم كرة القدم، يتساوى فيه الجميع في حب المستديرة و عيش حياتها ، لأنه ببساطة الحب الذي يشعر به الجميع ، و يعيشونه على سجيتهم، السجية ذاتها التي يمارسها أي إنسان ، و كل إنسان منذ أن يبدأ أولى خطواته كطفل: تذكّروا ماذا يفعل أي طفل عندما يبدأ يمشي، و تُعطى له كرة قدم؟

شكراً برشلونة ، شكراً لكرة القدم و لمن ابتكرها و أسسها لتبدو لنا كما هي الآن بحلوها و مرها ، بغض النظر عن اية تفاصيل جانبية كتداعيات لها علاقة بعشق متعصب مجنون لا يعرف تلك المعاني السامية التي تغرسها هذه المستديرة فينا كبشر .