آخر تحديث للموقع : السبت - 04 فبراير 2023 - 03:51 م

اخبار وتقارير


اتفاقية التعاون العسكري والأمني .. إنجاز سياسي يمني إماراتي يغيظ إخوان اليمن

الخميس - 08 ديسمبر 2022 - 09:59 م بتوقيت عدن

اتفاقية التعاون العسكري والأمني .. إنجاز سياسي يمني إماراتي يغيظ إخوان اليمن

عدن تايم/خاص

وقع وزير الدفاع الفريق الركن محسن الداعري، اليوم الخميس، مع وزير العدل الاماراتي عبدالله النعيمي، نيابة عن وزير الدولة لشؤون الدفاع، اتفاقية التعاون العسكري والأمني ومحاربة الإرهاب وذلك ضمن الجهود الرامية لتعزيز التنسيق العسكري والامني بين البلدين الشقيقين.
هذه الاتفاقية التي تعتبر إنجاز سياسي هام ونجاح سيكون له ثماره مستقبلاً في الجانب العسكري والامني وجهود محاربة الإرهاب، يبدوا أنها لم تعجب إخوان اليمن الذين يلعبون ادوار مشبوهة في اليمن بما فيها الارتباط بالإرهاب.

*إنجاز سياسي*

الإعلامي والمحلل السياسي جابر محمد، اعتبر أن الاتفاقية الأمنية والعسكرية بين اليمن ودولة الإمارات العربية المتحدة إنجاز سياسي قبل أن يكون عسكري وأمني، حيث انها ستعزز الاستقرار الأمني والعسكري في اليمن وهذا سينعكس على المشهد السياسي في اليمن.
واعتبر جابر أن مكافحة الإرهاب والمنظمات الإرهابية في اليمن سيتميز بنجاح كبير جدًا وبإسناد إماراتي.
وأشار إلى أن : البلاد بحاجة إلى هذا الاتفاق والتعاون وخاصة في هذه المرحلة حماية السواحل الممتدة من شواطئ المهرة حتى خليج عدن وباب المندب مكافحة تهريب المخدرات والهجرة غير شرعية وتأمين الملاحة الدولية وبدون شك تدريب الكادر اليمني.
واضاف معتبراً هذه الاتفاقية : خطوة سياسية مهمة جدا أقدم عليها الرئيس الدكتور رشاد العليمي رئيس المجلس الرئاسي بالموافقة على هذه الاتفاقية مع دولة الإمارات العربية المتحدة التي قدمت خيرة شبابها شهداء على الأراضي اليمنية دفاعا عن الأمن القومي العربي ودعما للشرعية الدستورية في اليمن.

*اغاظة الإخوان*

وفي جانب أخرى تغيظ هذه الإتفاقية الموقعة بين اليمن والإمارات، تنظيم إخوان اليمن، والذي يبدوا أنه شعر بتاثيرها على محاربة الإرهاب مستقبلاً والذي هم على علاقة به ولا يردوا بتره، وانما يريدوا استمرار استخدام ورقة الإرهاب لصالحهم.
وتعليقا على هذا الأمر قال عضو الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي وضاح بن عطية : "لا يوجد أدنى مبرر لمن يهاجمون الإمارات وينظرون إلى الدعم الإماراتي بنظارات سوداء غير ان لديهم أجندات خارجية أو انهم يخدمون الحوثي بشكل مبطن ولم يجدوا من عذر غير مهاجمة أي عمل لا يخدم مليشيات الحوثي واعوانهم".