آخر تحديث للموقع : الإثنين - 30 يناير 2023 - 01:20 ص

اخبار عدن


اعتماد المرحلة الثانية لمشروع المباع والصرف الصحي لمنطقة البساتين بعدن

الثلاثاء - 24 يناير 2023 - 09:08 م بتوقيت عدن

اعتماد المرحلة الثانية لمشروع المباع والصرف الصحي لمنطقة البساتين بعدن

عدن / عبدالسلام هائل ..تصوير / زكي اليوسفي

التقى نائب محافظ عدن امين عام المجلس المحلي/ بدر معاون سعيد صباح اليوم بمكتبه بديوان المحافظة / نائب ممثل المفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين السيد/ ابراج اممبرديف .


كرس اللقاء لمناقشة امكانية اعتماد عدد من المشاريع الخدمية التي تخدم اللاجئين والنازحين والمجتمع المضيف في مديرية دار سعد ،بالاضافة الى امكانية تحويل المساعدات العينية الى مساعدات نقدية.


وفي مستهل اللقاء الذي حضره محمد عبدالكربم جباري مستشار محافظ عدن ، رحب نائب محافظ عدن بفريق المفوضية السامية مثلا بالسيد / ابراج اممبرديف الذي ابدى تفهما واسعا لكل طلبات واحتياجات العاصمة للمشاريع الخدمية ،واظهر مرونة كبيرة في التعامل والتنسيق مع السلطة المحلية وقيادة المحافظة مما يبشر بمستقبل مزدهر للتعاون المشترك.



واشاد بدعم المفوضية لبلادنا في تنفيذ العديد من المشاريع في المجالات المختلفة ولعل ابرزها ،مشروع المياه والصرف الصحي في منطقة البساتين بمديرية دار سعد ،وامكانية تنفيذ مشروع اعادة تاهيل المعهد الوطني بمديرية دار سعد والذي يخدم فئات اللاجئين والنازحين والمجتمع المضيف
واكد نائب محافظ عدن الاحتياج في منطقة البساتين والتي يمثل سكانها نحو 40% من اللاجئين والنازحين ،الى عدد من المشاريع اهمها سيارة لشفط مياه الصرف الصحي ،وسيارة اخرى لفتح السدات المجاري لمنطقة البساتين ،وغيرها من المشاريع .


من جانبه اكد السيد / ابراج اممبرديف نائب ممثل المفوضية السلمية للامم المتحدة لشؤون اللاجيئن ،اعتماد المفوضية لمشروع المرحلة الثانية للمياه والصرف الصحي بمنطقة البساتين البالغ تكلفته التقديرية (2100000) دولار، ،كما وعد بتنفيذ مشروع تاهيل المعهد الوطني بمديرية دار سعد وتاثيثه وتوفير الاجهزة اللازمة ، والبالغ تكلفته التقديرية حوالي (350000) دولار .ووعد نائب ممثل المفوضية السامية بالرفع بمقترح لتوفيرر سيارة لشفط مياه الصرف الصحي واخرى لفتح سدات المجاري لمنطقة البساتين بمديرية دار سعد وضمهما ضمن اعتمادات برنامج العام الجاري 2023م .


حضر اللقاء احمد سهيل من المفوضية السامية ،واخرون.