آخر تحديث :السبت - 15 يونيو 2024 - 10:59 م

كتابات


البصر ... الإختيار الأفضل والأجدر

السبت - 16 سبتمبر 2023 - 09:02 م بتوقيت عدن

البصر  ... الإختيار الأفضل والأجدر

كتب / نزيه مرياش

أن تكون الشخصية التي تبحث عن المسؤولية فهناك منك الكثير بعدد رمال الصحاري ، ولكن أن تكون الشخصية التي المسؤولية تبحث عنها لتتربع على عرشها، فهذا الذي لن يحصل في العمر سوى مرات لا تتجاوز عدد أصابع الكف، وقد حصلت هذه المرة مع اللواء الركن / أحمد البصر سالم الذي تم تعينة نائب رئيس هيئة الإركان العامة ، فألف الف مبروك لقائدنا الفذ الذي شخصيته وإحترامه وأخلاقه أقنعت الجميع في أختياره .

البصر الذي لا يمكن أن تنسى سطور التاريخ دوره الفعال والسباق في المواقف الوطنية والأخوية، التي كانت البدر الذي أزاح بكل قواه ظلمة الفرقة والتشظي بين أبناء وطنه . هذا النور الذي بزق حين كان البصر أحد القادة والوجهاء، بل وأجهتهم الذي أستطاع بهيبته وأحترامه ومصداقيته، أن يُقنع الرفاق في قوات شقرة بالجلوس على طاولة الحوار والتفاهم مع أخوانهم في قوات المجلس الإنتقالي، لإنهاء قرع طبول الحرب وبدأ بحوار شفاف صريح وصادق بينهم . ولكن حرب شقرة كانت حبالها قد عُصبت بأذرع أقليمية ودولية التي كتبت سيناريو حرب شقرة قبل أشهر من إندلاعها، رغم ان البصر ولجنة التهدئة قد أوصلوا كلاً من قادة المجلس الإنتقالي وقادة شقرة إلى مقر التحالف في عدن .

فالبصر الذي سيهلهل المنصب به وبلهفة، لن يصعب او يعجز عليه الأبداع والإتقان في منصبه كنائب رئيس هيئة الإركان العامة، ليس فقط لأنه يمتلك خبرة أكادمية أكتسبها من تدرجه في السلك العسكري، التي أثمرت بنجاحه في كل المسؤوليات السابقة التي أوكلت له ، وليس فقط لأنه الشخصية الكاريزمية العقلانية والحكيمة التي فرضت على جميع الأطراف السياسية التوافق على إختيارها . وليس فقط لأنه شخصية خلوقة ومتواضعة بل لأن من أستطاع أن يكون شيخ على إحد أكبر قبائل آل فضل ، ويفرض إحترامه وينجح في حل مشاكلهم التي تذوب بين مصداقيته وحكمته وإنسانيته وخبرته، وأيضاً نجاحه في التوافق مع القبائل الأخرى التي تكن له الود والأحترام كواجهه مقبولة لحل المشاكل بين قبيلة وأخرى ، فلن يعجزه منصبه الجديد رغم أن هذه مسؤولية عسكرية وتلك مسؤولية إجتماعية، ولكن في هذا الوقت الراهن الصعب المنطوي تحت أسم الشراكة لن تنجح وتبدع في مسؤولياتك، مالم تمتلك خبرة عسكرية وسياسية وإجتماعية تقودهم الحكمة والعقلانية التي أكتملت جميعها في اللواء الركن/ أحمد البصر سالم نائب رئيس هيئة الإركان العامة .

فلن نقول فقط ألف ألف مبروك لهذا المنصب الذي سيتباهى بقائدنا البصر، بل سنقول ألف ألف ألف مبروك لأبناء الجنوب عامة لأن أحد أبناءها قد نال شرف تقليد منصب نائب رئيس هيئة الإركان العامة .