اخبار وتقارير

السبت - 09 يوليه 2016 - الساعة 01:55 م

عدن تايم/ متابعات

قال مصدر عسكري يمني رفيع اليوم (السبت) ، إن لجنة التهدئة العسكرية المنبثقة عن مشاورات الكويت انتقلت منذ أيام من الكويت الى السعودية.
وأوضح المصدر ان ممثلي الحكومة اليمنية في اللجنة وكذلك ممثلي جماعة الحوثي وحزب (المؤتمر الشعبي العام) الذي يرأسه الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، انتقلت منذ ايام من دولة الكويت الى مدينة "ظهران الجنوب" السعودية.
واشار المصدر الى ان اللجنة في اجازة حاليا لكنها على تواصل يومي وباستمرار حول "الخروقات القائمة", على ان تبدأ من يوم غد الاحد اجتماعاتها بشكل رسمي في ظهران الجنوب.
وحول اعلان قيادات في حزب صالح عدم مشاركتهم في اللجنة بسبب انتقالها من الكويت الى السعودية, قال المصدر العسكري " نسمع في وسائل الاعلام تصريحات من هذا النوع , لكن لم نلمس ذلك من ممثلي حزب المؤتمر في لجنة التهدئة العسكرية والمتواجدين حاليا في السعودية".
وافاد المصدر ان اللجنة ستنقل اجتماعاتها خلال الايام القليلة القادمة من مدينة ظهران الجنوب الى مدينة "خميس مشيط" جنوب المملكة، حتى تكون قريبة من مسرح العمليات العسكرية في اليمن.
ورعت الامم المتحدة مشاورات سلام يمنية في الكويت استمرت لنحو 70 يوما لكنها لم تصل الى اتفاق.
ورفع المبعوث الاممي الى اليمن اسماعيل ولد الشيخ، المشاورات نهاية يونيو الماضي لإجازة عيد الفطر على ان تعقد جولة جديدة منتصف يوليو الجاري.
وفي ختام جولة المشاورات اليمنية بالكويت، قال ولد الشيخ انه "تم التوافق من قبل الاطراف اليمنية على نقل لجنة التهدئة والتواصل الى مكان قريب من ساحة العمليات".
وأوضح ولد الشيخ أنه "تم الاتفاق في هذا السياق على ظهران الجنوب في المملكة العربية السعودية بهدف تعزيز احترام وقف الأعمال القتالية".