اخبار عدن

السبت - 06 مارس 2021 - الساعة 10:04 م

عدن تايم / خاص

علمت عدن تايم ان محاولات وجهود تبذل منذ يوم أمس مع التحالف العربي وزارتي النقل والمالية لمنح تصاريح دخول لسفينتين تجاريتين تحملان شحنتين ديزل ومازوت متواجدتين في غاطس ميناء الزيت غرب عدن، وادخالهما الى ارصفة الميناء تمهيدا لشراء كميات منهما لإنقاذ منظومة كهرباء عدن.

وأنهارت منظومة كهرباء عدن منذ يومين بسبب نفاد وقود الديزل المخصص لمحطات التوليد المستأجرة، فضلا عن قرب نفاد وقود المازوت المشغل لمحطتين المنصورة والحسوة الحكوميتين واللتين كليهما تولدان نحو 40 ميجاوات من الطاقة فقط، خاصة وان مؤسسة الكهرباء تعتمد في عدن على محطات توليد مستأجرة تحوم حولها شكوك وتداولات اعلامية تتهمها بالفساد.

وقالت المصادر لعدن تايم ان جهود تبذل مع التحالف العربي ووزارة النقل التي يختص مندوبها بالرياض عبدالله مثنى بمتابعة التحالف لمنح تصاريح دخول السفن الى ميناء عدن، مشيرة بأن هناك جهود تبذل ايضا مع وزارة المالية لسداد جزءا من مديونياتها السابقة المستحقة لتجار نفط محليين، او خصمها من الرسوم الجمركية المفروضة على سفن النفط الواردة الى عدن، وعدم إلزام التاجر بدفع قيمة الرسوم الجمركية بينما مديونياته المستحقة لدى الحكومة لم تدفع بعد.

وأشارت أن الجهود والمحاولات مازالت تبذل، خاصة وأن هناك أنباء أن مسألة الرسوم الجمركية تم التوصل الى حل بشأنها، وباتت المحاولات محصورة مع التحالف العربي و وزارة النقل ومندوبها بالرياض المختص بمتابعة التحالف ومنح تصاريح دخول للسفينتين التابعتين لتجار محليين، لافتة أن الأمر يبدو انه يقترب من الوصول الى حل بشأنه قريبا، مشددة الى انه وفي حال دخلت السفينتين الى ارصفة الميناء يمكن حينها الشراء او الإستلاف منها شحنة اسعافية للكهرباء.

وأختتمت المصادر حديثها لعدن تايم أن هناك سفينة وقود مخصص لكهرباء عدن ستصل الى ميناء عدن خلال يومين او ثلاثة على الأكثر، منوهة ان تصريح دخول هذه السفينة سيمنح غدا الاحد ومن المتوقع وصولها الثلاثاء القادم حد قولها.