كتابات وآراء


11 أبريل, 2020 08:27:02 م

كُتب بواسطة : صالح علي الجفري - ارشيف الكاتب


تضارب الأوامر بوقف الحركة من وإلى عدن
كل إجراء يخدم أمن الناس الصحي الكل معه، ولا يختلف عليه كل ما عليكم (كسلطتين) أن تنسقوا جهودكم وتتدارسوا إبعاد وإجراءات ما تقررون وإعلان ذلك للناس فمثلا حاجات الناس من الكثير من السلع والخدمات التي تنتقل بين المحافظات هذه يجب التفكير بكيفية التعامل معها وضمن اليات تؤمن سلامة المنتجات والناقلات وسائقي وسائل النقل هذه بمعنى توفر إجراءات الفحص والتعقيم من الاجهزه والمعدات وغيرها في مداخل عدن ،ودون ذلك أن تتخيلوا اسعار الخضار والفواكه على سبيل الذكر لا الحصر كم سترتفع في ظل الإغلاق ومحدودية العرض منها الأمر الذي سيضيف معاناة السكان في المدينه..

نكرر مناشدتنا للأخوة في السلطه المحليه وقيادة المجلس الانتقالي في محافظة عدن أن يرتقوا لمستوى الخطر الداهم لفيروس(كورونا) الذي يتهدد حياة الجميع لان حالة هذا الانقسام ستؤثر بشكل مدمر على حياة الناس في ظل أوضاع المدينه المهتريه التي نفترض انكم تعلمون وتدركون كل مخاطرها التي قد تتفاقم /لاسمح الله/ وحل هذا الزائر القاتل الذي سيجد له كل المناخات الملائمه كي يجهز على أرواح الناس هنا وبلا حساب ،وبالضروره عليكم تجاوز كل خلافاتكم وتوحيد جهودكم في مواجهة ومحاصرة هذا الوباء والعمل على توفير الحد اللازم لتأمين ما يمكن من الخدمات الضروريه لحاجة السكان في مدينة عدن..
مرة أخرى نتمنى عليكم مجتمعين دراسة قراراتكم وتقييمها بشكل جاد ومسؤول وواقعي بما يضمن سلامة التنفيذ ولا تغفلون جملة الإرشادات والتوجيهات للأجهزة الامنية والعسكرية قيادات وافراد بطرق وأساليب التعامل مع كل ما يطرأ من مشكلات .
بقي أن نذكركم بان حالة التباين في إدارة هذه الازمه ولن نذهب لتوصيف اكثر من ذلك هي حصريا في عدن..
اللهم إنا بلغنا اللهم فاشهد انت نعم المولى ونعم النصير..