آخر تحديث :السبت - 02 مارس 2024 - 02:02 ص

كتابات واقلام


حلفاء اليمن

الأحد - 05 نوفمبر 2023 - الساعة 03:33 م

رفقي  قاسم
بقلم: رفقي قاسم - ارشيف الكاتب


حلفاء اليمن بانواعهم ونوعياتهم المتنوعة واهدافهم الظاهرة والباطنة يتعاملون مع تجار اليمن من القيادات السياسية بكل طوائفهم مدنيين وعسكر شرعية ومكوناتها ومعارضيها عموما،، البعض من التحالف يتحالف ويقود ويتعامل مع سياسيي اليمن التجار المعلومين والمشهورين وهذا ما دأبوا عليه وتعودوا منذ ايام الملك فيصل رحمة الله عليه والاخرين من التحالف يخلقون سياسيين تجار جدد كي يتعاملوا معهم الان ومستقبلا ومنذ ايام الراحل خلبفة بن زايد رحمه ربي وغفر ورحم وغفر ووالده،
وهذا يتضح جليا وما نراه اليوم في عدن وصنعاء والمناطق المحررة عموما.. الشعب يموت جوعا والعايشون فقط هم من يتحالف مع التحالف في عدن وصنعاء وحضرموت ومارب وشبوة،، اينعت المولات والصرافات والعقارات ونتشار افخر المركبات ودشم الحراسات وفرض انواع الضرائب والاتاوات وتنوع افكار الجبايات واخرها ترقيم المرقم من اليات شرفاء الناس،، وغياب الافكار المنتجة والابداع مع وجود المفكريين والمبدعين وانعدام المشاريع والصناعات الذي تعود بالفائدة للشعب والوطن بل انعدام الدولة الا من شخوص وجهات الوزراء والالوية والعقداء وبلاطجة اليمن.
فالكارثة المتوقعة هو انهيار اليمن وهذا هو الهدف المنشود لاولياء الامر لتكون عزية لهم يقضون بها حاجاتهم والسبب سوءات الجيف من قيادات اليوم اليمنية بكل اشكالها.