آخر تحديث :الجمعة - 21 يونيو 2024 - 08:58 م

كتابات واقلام


‏قرصنة الحوثي تخدم إيران وأمريكا...!

الأحد - 17 ديسمبر 2023 - الساعة 04:30 م

وضاح بن عطية
بقلم: وضاح بن عطية - ارشيف الكاتب


أكبر شركات الشحن في العالم أعلنت توقف مرور سفنها في البحر الأحمر بسبب قرصنة الحوثي وهذه التداعيات لا تضر إسرائيل بل تضر الدول المطلة على البحر الأحمر وأكثر المتضررين مصر واليمن والسودان والأردن وإثيوبيا المعتمدة على موانئ جبوتي ويأتي بعد ذلك عمان والسعودية وباقي دول المنطقة .

مايقوم به الحوثي في البحر الأحمر يخدم أمريكا وإيران وستتم المقايضة بين البلدين ؛ واليمن والجنوب والعرب سوف يتضررون من كل الجوانب فبعد أن كان البحر الأحمر وباب المندب وخليج عدن محمي بقوات عربية أصبح العالم يتحدث عن تشكيل تحالف لحمايته وهذا التحالف سيزيد كلفته على نقل البضائع وعلى شركات التأمين وهذه الكلفة ستضاعف غلاء الأسعار في المواد الغذائية وغيرها على المواطن وعلى اقتصاد الدول .

لهذا سينضرب العرب ضربتين ! ضربة في خسارة السيادة على البحار المحيطة بهم والضربة الثانية في زيادة الأسعار في كل المواد الواردة والصادرة ولن تشكل خسارة إسرائيل عشرة بالمئة من الخسارة التي ستحصل على الدول العربية .

أعمال الحوثي لا تخدم غزة ولا تضر إسرائيل وحلفائها بل سوف يستفيدون منها على المدى البعيد ولن ينفع الشعب اليمني كل هذا الضجيج الذي يروج له أدوات إيران بل سيعود بالخسارة الفادحة على الجميع ومن هذه الأعمال ونتائجها نستنتج الآتي :

١- أن الأمن والاستقرار في هذه المنطقة الهامة وخط الملاحة الدولية مرتبط في إستعادة وبناء دولة الجنوب وأن أي حلول تفرض بالقوة كما حصل في ١٩٩٤م لن يحقق إستقرار ولكنه سيعقد الوضع أكثر فأكثر .

٢- أن الحوثي أداة إيرانية ويتقوى ويتمدد بتواطؤ غربي ويهدف الغرب من ذلك إلى جعل إيران وأدواتها بعبع لابتزاز دول الخليج وزيادة عسكرة منطقة الشرق الأوسط وخطوة نحو إفشال مشروع خط الحرير الصيني .