آخر تحديث :الخميس - 30 مايو 2024 - 10:36 م

إجتماعيات


وزير النقل يعزي بوفاة المناضل سيف القطوي والكاتب الصحفي المخضرم نجيب يابلي

الثلاثاء - 29 مارس 2022 - 10:32 م بتوقيت عدن

وزير النقل يعزي بوفاة المناضل سيف القطوي والكاتب الصحفي المخضرم نجيب يابلي

عدن / خاص

نعي معالي وزير النقل الدكتور عبدالسلام صالح حُميد ، اليوم ، في برقية عزاء ومواساة بعث بها لكافة أفراد الاسرة وجميع آل اليابلي ومحبيه وذويه ، وذلك بوفاة الشخصية الاجتماعية والصحافية المرموقة ممثلة بالاستاذ والكاتب الصحافي المخضرم نجيب محمد يابلي ، وذلك عقب حياة حافلة بالعمل الوطني والعطاء والزخم الصحفي والاعلامي لكتابات قال معاليه بانها ستظل محفورة في اذهان عامة الناس وبسطائهم قبل المسئولين لانها باختصار لامست معظم هموم الناس وتطلعاتهم .

وتطرق الوزير حُميد في برقية التعزية الى مناقب الفقيد الراحل وماعرفها عنه شخصياً من صفات انسانية رائعة لكاتب عمود منافح وصحافي مخضرم سخًر قلمه وكتاباته في خدمة الناس وللفت انتباه المسئولين الى الاوضاع التي يكابدها عامة الناس وايضاً في خدمة القضية الجنوبية ومختلف قضايا الوطن ، لافتاً الى ان الرجل قدم الكثير للناس ولم ينتظر المقابل ، كما انه لم يجد ضآلته في قلب صحيفة (( الايام )) باعتبارها صحيفة عدنية ووطنية فحسب ، وانما وجدها من خلال انشطته المختلفة الاجتماعية والسياسية منها والثقافية وحتى في لقاءاته المتواصلة بالشخصيات السياسية والاجتماعية والدبلوماسية والاعلامية العربية والاجنبية على حدٍ سواء ، مستخدماً تلك اللقاءات ليس لتحقيق اغراض ومنافع شخصية ، وانما لدعم ومساندة حراك شعب الجنوب وايصال صوت الناس الثكالى ومعاناتهم الى كافة المحافل بالتلازم مع صحيفة (( الايام )) الغراء .

واختتم معالي وزير النقل د. عبدالسلام صالح حُميد ، برقية العزاء مبتهلاً للمولى عز وجل بان يتغمد روح فقيد الصحافة والوطن الراحل الاستاذ نجيب محمد يابلي ، بواسع رحمته وان يسكن روحه الطاهرة فسيح جناته ، وان يلهم كافة أهله وذويه ورفاق دربه وزملاءه من رجالات السلطة الرابعة الصبر والسلوان .

من جانب اخر بعث معالي وزير النقل كذلك ببرقية عزاء ومواساة إلى الأخ العميد علي سيف القطوي وإخوانه وجميع أفراد أسرتهم الكريمة بمنطقة قفلة المحرابي في مديرية الأزارق ، عزاهم فيها بوفاة والدهم المناضل الشيخ سيف محمد القطوي الذي وافاه الأجل يوم أمس بعد حياة حافلة بالعطاء .

وعبر الوزير في برقيته عن بالغ الحزن والاسى برحيل المناضل الشيخ سيف القطوي ، باعتباره واحد من أنبل الرجال الذين قضوا حياتهم في خدمة وطنهم ، وأحد اهم مرجعيات الضالع وحكمائها الذين أسهموا في حل الكثير من القضايا المجتمعية بكل حنكة واقتدار .

ليختتم الوزير حُميد برقية العزاء بالابتهال للمولى عز وجل بالدعاء أن يتغمد روح الفقيد الراحل بواسع رحمته ورضوانه ، وأن يسكنه فسيح جناته، ويلهم كافة أهله وذويه الصبر والسلوان ، و" إنا لله وإنا إليه راجعون " .