آخر تحديث :الإثنين - 24 يونيو 2024 - 10:35 م

ثقافة وأدب

الجنيدي : الاحتفالات العيدية الفنية إعادت وهج الفن والفنانين
الوكيل نجيب ثابت : اصوات رائعة من الجنسين تستحق الدعم والتشجيع وأدعو لإستعادة مقر الفنون بحافون

السبت - 16 يوليه 2022 - 04:15 م بتوقيت عدن

الوكيل نجيب ثابت : اصوات رائعة من الجنسين تستحق الدعم والتشجيع وأدعو لإستعادة مقر الفنون بحافون

عدن تايم/ أمل عياش

أختتمت في عدن الاحتفالات العيدية الفنية برعاية كريمة من قبل دولة رئيس الوزراء وإشراف وتنفيذ وزارة الإعلام والثقافة والسياحة التي اقيمت في منتجعي كراون وخليج الفيل.

وفي تصريح صحفي بهذه المناسبة قال نجيب سعيد ثابت وكيل قطاع الفنون والمسرح رئيس لجنة الاحتفالات : "كان حفلنا الفني والاخير في سادس العيد 14 يوليو 2022م بمنتجع كراون حفلا مشرفا وكان مسك ختام احتفالاتنا التي بدأت من ثاني العيد وحتى سادس العيد وبعض من هذه الاحتفالات قدمناها ايضا في منتجع خليج الفيل بجولد مور.

وأضاف الوكيل الفنان ثابت : "اكتشفت في هذه الاحتفالات اصوات رائعة من الجنسين تستحق الدعم والتشجيع ليخرجوا بنتاج خاص بهم من الأغاني الوجدانية وأتاحة الفرص للوصول إلى ذلك لأنهم سيحملون على عاتقهم تقديم الجديد من الأغاني إضافة إلى مايقدمونه في الإسهام لنشر الغناء اليمني بشكل عام والشعبي والمشهور منه بشكل خاص".

وأشار الى تقديم رقصات شعبية متنوعة لشباب رائع ابهر الحضور بجمالها ومشاركة فرقة الاوكروبات الاستعراضية التي كانت فقراتها مشرفة وهي أول فرقة اوكروبات في الجزيرة والخليج تأسست عام 1973م وكوادرها من خريجي جمهورية الصين _ على الرغم من أن ادواتها الخاصة اي فرقة الاوكروبات محتجزة من قبل مديرة مكتب الثقافة بعدن التي ترفض أعطاهم ادواتهم الخاصة بهم للعمل بها بعد السطو والاستيلاء على مقرهم والفرق الفنية الأخرى بإدارة انتاج الفنون والمسارح بالمعلا حافون وهناك ابداعات أخرى مختلفة ابهرت الحضور كثيرا وكانت محل اعجاب الجميع .

وأعرب الفنان ثابت "كم نتأمل أن تستمر فعالياتنا الفنية والثقافية وبشكل شهري لتعود عجلة النشاط رويدا رويدا في مدننا اليمنية وأولها مدينة عدن أيقونة الفن والفنون والثقافة وبالتحديد في كيان فرقنا الوطنية المهملة التابعة للوزارة بعدن في الموسيقى والإنشاد والفنون الشعبية والاكروبات والمسرح وغيرها ؛ هذه الفرق عدد كوادرها من مختلف الفنون التي ذكرت أعلاه قرابة 200 فنان في مجلات متعددة فنية".

وقال : لابد من دفع عجلة هذه الفرق وضخ الدماء في عروقها من قبل الدولة وتوفير الميزانيات المالية التشغيلية السنوية لها أي هذه الفرق التابعة لوزارة الإعلام والثقافة وإعادة مقرها الذي تم الاستيلاء عليه من قبل مديرة مكتب الثقافة بعدن العام الفائت 2021م وتم تحويله إلى مكاتب للمديرة أمام أعين المسئولين في المحافظة عدن واولهم محافظ عدن الذي لم يحرك ساكن حول هذا الموضوع".

وأعرب عن أسفه من توقف هذه الفرق الفنية عن العمل ومزاولة النشاط بعد الاستيلاء عنوة لمقرها الكائن في إدارة انتاج الفنون والمسارح بالمعلا حافون الذي كان بديلا للمسرح الوطني بالتواهي بعد إعادته لمالكه عام 1995م تقريبا حسب قوله.

وتساءل نجيب سعيد ثابت وكيل قطاع الفنون والمسرح رئيس لجنة الاحتفالات : "فهل هناك عودة لمقرنا ومزاولة نشاط فرقنا التابعة لوزارة الإعلام والثقافة والمتوقفة اليوم بعد استيلاء مقرها ام سيستمر هذا التهميش والتغريب للفن والفنانين بعدن والى متى".

وشهد مسرحا منتزه (كراون) في خورمكسر ومنتجع الفيل في التواهي، مساء خامس وسادس عيد الاضحى المبارك، احتفالات فنية ورياضية والتي احيتها مجموعة من الشباب والشابات المبدعون.

وفي تصريح للأخت سعاد الجنيدي مدير عام الفنون  والمسرح قالت: "عودة حميدة للنشاطات الفنية للمبدعين الشباب وقد ارتأينا ان نكون مع الشباب المبدعين والوقوف معهم كوزارة ومشاركتهم إبداعهم بوسط حضور كبير من الجمهور . ونجدها فرصة ان نحيي الاستاذ نجيب سعيد تابث، وكيل وزارة الثقافة الذي يعد وجوده ومشاركته مهمة، لمساندة المبدعين والوقوف إلى جانبهم
ونكون جميعاً يداً واحدة في إعادة وهج الفن والفنانين، في عدن الحبيبة، من خلال استمرارية إقامة المهرجانات الفنية، كون الفن رسالة للحب والسلام. ومن خلال هذه الاحتفالات استطعنا ان نرى ونسمع اصواتاً شابة جميلة تستحق الاهتمام والوقوف إلى جانبها ودعمها.
وشكراً لدولة رئيس الوزراء د.معين عبد الملك والاستاذ معمر الارياني وزير الاعلام والثقافة والسياحة الداعمان لنا. وكم كانت فرحتنا ونحن نحتفل مع فنانينا الكبار، سيدة الاحتفالات فنانة اليمن أمل كعدل المتألقة كعادتها، بصوتها الأخاذ الذي لم ولن يتكرر في عالم الغناء اليمني وقدمت في الحفل، مع الفنان المميز نجيب سعيد ثابت دويتو وكانت فقرة جميلة ومشاركة رائعة، اسعدت الجمهور". وكان ضيف وشرف الاحتفالات الأستاذ احمد بن غوذل مستشار وزير الثقافة الذي كان لحضوره اثر كبير في في وجود الحاضرين يحمل كل المحبة والود لمشواره الفني والإبداعي العريق .
وعبرت الأخت سعاد عن سعادتها بحضور ادارة الثقافة وإعلاميين وقنوات فضائية.
في نهاية الاحتفالات قامت وزارة الثقافة بتكريم مديري منتجع الفيل، الاخ محمد جمال، ومنتزه كراون، تامر باعواد، لتعاونهما مع الوزارة بتقديم التسهيلات وتنظيم الاحتفالات.
أما فرقة الأكروبات العريقة فبعد غياب طويل وجحود ونكران، من قبل الجهات المسؤولة، عادت وبقوة وبأدوات بسيطة، صنعت قبل الحفل وقدمت فقرات متميزة وجميلة نالت استحسان الحضور. هذا النجاح إن دل على شيء فإنما يدل على قوة الإرادة والعزيمة والنية الصادقة في الحفاظ على تاريخ الفرقة، من  خلال التدريب المستمر لأعضائها . وقد احيى الاحتفالات اصوات شابة جميلة منهم شجون اليافعي وعاصم اليافعي ومحمد جمال وانسام فضل
وقدمت فقرات لرقصات الدانس والهيب هوب  وفقرات اخرى متميزة. وكما كان للرقص الشعبي مذاق اخر بروح الشباب المبدع .
بتقديم جميل ورائع للمذيعان سمية سمير وانور خان.
والصوت الطربي الجميل المتألق معاذ الاصبحي