آخر تحديث للموقع : الأحد - 14 أغسطس 2022 - 06:44 م

مجتمع مدني


اللجان المجتمعية ..قنديل أمان أهالي جبل العيدروس

السبت - 30 يوليه 2022 - 11:09 م بتوقيت عدن

اللجان المجتمعية ..قنديل أمان أهالي جبل العيدروس

كتب /  برهان مانع

العمل الطوعي والسعادة وجهان لعملة واحدة فكانت الولادة لتشكيل اللجان المجتمعية في منطقة جبل العيدروس في فترة الحرب 2015م في زمن صعب لا يقبل على الأرض غير الرجال فقط فكانت الأعمال طواعية والخير الذي تفعله في الصباح سوف ينساه الناس غالبآ في المساء لكن أهالي جبل العيدروس لم تنس ماقدمته لجانها المجتمعية في توفير المياه شريان الحياة بعد حرمان وفقدان المياه سنوات حيث استطاعت اللجان المجتمعية في جبل العيدروس من توفير 3 مضخات ماء قوة 15خيل وتوفير 3 دينمات قوة 5 خيل وتجهيز عدد 3 دينمات ماء قوة خيل واقامة 4 خزانات ماء سعة 3000 لتر وعمال 3 في عمل طوعي لتشغيل الدينمات. 

                كان العمل جبار في ايصال المياة الى كل بيت في جبل العيدروس وعمل يقدر قيمته الله ويجزيهم عليه في الدنيا والآخرة وكان شعار اللجان المجتمعية ذكر نفسك بأنك تتاجر مع الله وليس مع البشر  حيث استمرت اللجان المجتمعية في جبل العيدروس من خلق صلة وصل وردم الهوة مع الجهات الحكومية وأبناء المنطقة حيث رفضت لجان جبل العيدروس جمع التبرعات واعادة توزيعها والتي لا تحقق الغاية من العمل الخيري ونبذ ثقافة التسول الخفي.

واستمرت اللجان المجتمعية في جبل العيدروس في تقديم العون بشكل مدروس وتخفيف بعض من معاناة الساكنين في اضاة وعمل 39 كاشف طاقة شمسية /و4 كشافات كهربائية قوة 400 وات ونتيجة لطبيعة المنطقة الجبلية استطاعت الجان المجتمعية تخفيف من المعاناة للساكنين اصحاب الوعكة الصحية في توفير 8 اسطونات اوكسجين و2 كراسي نقل متحركة /و3 نقالات لحمل المرضى.

ومن اجل الحد من خطر سيول الأمطار والوبائية استطاعت اللجان تجهيز 7دبات رش مبيدي حشري /عدد3 عربات جاري مع الجريك مجارف ولم تعرف لجان جبل العيدروس معنى الملل حيت كان للتكافل الاجتماعي نصيب حسب الامكانيات المتاحة و تقديم العون ل 50 أسرة عدد 12 قرص روتي يوميآ وتوزيع عدد200حقيبة مدرسية والزي المدرسي لسكان جبل العيدروس وتجهيز اكفان في حالة الوفاة للمنطقة و10كاشف لسير للمقبرة في ظلام الليل .

  ومازالت اللجان المجتمعية في جبل العيدروس في طموح لتقديم خدمة أفضل ونبراس لكل اللجان المجتمعية في عدن وهناك بعض الصعوبات والاخفاقات لغياب المصادر التمويلية من أجل ضمان الاستمرارية ولا يجعل عمل اللجان المجتمعية تحت وصاية التبرعات .

وفي الختام بكل مصداقية وبكل أمانة نثمن عاليا مأمور مديرية صيرة الدكتور محمود الجرادي في الاختيار للجان المجتمعية لجبل العيدروس وسعة الصدر والعمل معهم لصالح المواطنين في عدة أعمال رائعة في منطقة جبل العيدروس والمناطق المجاورة.