آخر تحديث :الأحد - 26 مايو 2024 - 09:43 م

قضايا


مقتل وإصابة 38 ألف مدنيا على يد الميليشيا الانقلابية منذ تفجيرها الحرب

الإثنين - 13 مارس 2017 - 08:31 م بتوقيت عدن

مقتل وإصابة 38 ألف مدنيا على يد الميليشيا الانقلابية منذ تفجيرها الحرب

جنيف / متابعات :

كشفت وزارة حقوق الانسان عن مقتل قرابة 38 ألف مدنيا على يد ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية منذ تفجيرها الحرب الهمجية ضد اليمنيين بينهم قرابة 11 ألف قتيل و27 ألف جريح بينهم نساء وأطفال.
جاء ذلك في التقرير الذي استعرضه نائب وزير حقوق الإنسان محمد عسكر عن حالة حقوق الإنسان في اليمن للفترة من 1 يناير 2015 إلى 31 يناير 2017م على هامش الجلسة الـ 34 لمجلس حقوق الإنسان بمدينة جنيف.
ولفت الى ان ما قامت به الميليشيا الانقلابية من خلال زراعتها للالغام في المناطق السكنية والقرى والمزارع والطرق اسفرت عن سقوط اكثر من 673 قتيل وجريح بينهم 315 حالة قتل و 358 اصابة بينهم نساء واطفال.
وذكر التقرير ان الميليشيا اختطفت 16 ألف و804 ناشطين وصحفيين وحقوقيين واكاديميين ، وأن من تم اطلاق سراحهم يعانون من حالات نفسية وصحية سيئة .. بينما بلغت حالات الاخفاء القسري 2866 حالة.
واستخدمت الميليشيا ، الاطفال وقودا لحربها حيث قامت بتجنيد اكثر من ألف طفل لم يبلغوا السن القانوني وتجنيد النساء والزج بهم في جبهات القتال ـ بحسب التقرير.
وبحسب التقرير فقد دمرت الميليشيا أكثر من 29 ألف منشأة بينها 3557 ممتلكات عامة تشمل مقرات ومدارس ومستشفيات وشبكات مياه وكهرباء واتصالات وطرق وجسور وغيرها وقرابة 26 ألف ممتلكات خاصة تشمل منازل وعمارات ومحلات تجارية ومركبات ومزارع وشركات ومصانع.
وطالب عسكر مجلس حقوق الانسان بتنفيذ قرار تقديم الدعم والمساعدة التقنية والفنية بشكل عاجل لبرنامج حقوق الانسان في اليمن من قبل مكتب المفوض السامي وادانة مليشيا الحوثي وصالح وتحميل قيادتها مسؤولية الانتهاكات للقانون الدولي وتحميلهم سبب الوضع الانساني المتدهور في اليمن.