آخر تحديث للموقع : الإثنين - 30 يناير 2023 - 01:20 ص

اخبار رياضية


لاتسيو يسحق ميلان برباعية في الكالتشيو

الأربعاء - 25 يناير 2023 - 01:03 ص بتوقيت عدن

لاتسيو يسحق ميلان برباعية في الكالتشيو

عدن تايم / كووورة

سحق لاتسيو ضيفه ميلان، بأربعة أهداف نظيفة، في المباراة التي جمعتهما اليوم الثلاثاء على ملعب الأوليمبيكو، بمنافسات الجولة 19 من الدوري الإيطالي.

وأحرز أهداف النسور كل من سيرجي ميلينكوفيتش سافيتش (الدقيقة 4)، ماتيا زاكايني (ق38)، لويس ألبيرتو من ركلة جزاء (ق67) وفيليبي أندرسون (ق75).

بخسارة ميلان، تجمد رصيد الروسونيري عند 38 نقطة بالمركز الثاني، فيما وصل لاتسيو للنقطة 37 ويقفز للمركز الثالث بالتساوي مع إنتر وروما بالمركزين الرابع والخامس.

دخل لاتسيو لأجواء المباراة سريعا وفي الدقيقة الرابعة، وتمكن ميلينكوفيتش سافيتش من تسجيل الهدف الأول للنسور، بعد كرة انطلق بها لاتزاري من الجهة اليسرى ليمرر كرة عرضية أرضية، تركها لويس ألبيرتو تمر من بين قدميه لتصل إلى سافيتش الذي أطلق تسديدة بالشباك.

وحصل ميلان على ركلة ركنية في الدقيقة 19، نفذت قصيرة إلى دست ومنه إلى تونالي على حدود منطقة الجزاء، ليراوغ لويس ألبيرتو ويسدد كرة قوية وصلت لمنتصف المرمى بأحضان الحارس بروفيديل.



وأجرى الفريق الأحمر أول تبديل، حيث اضطر ستيفانو بيولي لإخراج المدافع فيكايو توموري، الذي عانى من إصابة عضلية في الدقيقة 24، ودفع بسيمون كاير بدلا منه.

المتألق سافيتش كاد أن يساهم بتسجيل هدف ثان في شباك ميلان، بعدما مر من الجناحية اليمنى ليمرر كرة عرضية تجد المهاجم زاكايني الذي سددها باتجاه المرمى، لكنها لمست مدافع ميلان ومرت بجوار القائم لركنية.

وأهدر لاتسيو فرصة محققة للتسجيل بالدقيقة 36، بعدما انطلق بيدرو وتوغل لداخل المنطقة ليمرر كرة عرضية داخل الست ياردات، لم يتمكن ألبيرتو من اللحاق بها لتمر من أمامه وتضيع فرصة محققة على أصحاب الأرض.

وضاعف لاتسيو النتيجة بهدف ثان بالدقيقة 38، عن طريق زاكايني، بعد كرة ممتازة في عمق الدفاع من بيدرو إلى أدام ماروسيتش الذي توغل من الجانب الأيمن وأطلق تسديدة ارتطمت بالقائم الأيمن لميلان وارتدت لتجد زاكايني والمرمى خال تماما ليضعها بالشباك.

واستمر لاتسيو في ضرب عمق دفاع ميلان بكرات بينية، حيث حصل زاكايني على كرة رائعة من ألبيرتو، انفرد بها من الناحية اليسرى داخل المنطقة، ليسدد المهاجم كرة باتجاه الشباك، تألق فيها المدافع كاير ووضع قدمه ليبعدها لركنية.



مع بداية الشوط الثاني، حصل تونالي على ركلة حرة ثابتة أمام منطقة الجزاء، نفذها بن ناصر بتسديدة بارعة لمست الحائط ومرت بمحاذاة القائم الأيسر للاتسيو، في أخطر فرص ميلان باللقاء.

ميلان كان قريبا من تقليص النتيجة بالدقيقة 61، بعد كرة عرضية مررها ساليميريكيرس داخل الست ياردات، كاد لياو أن يضعها بالشباك لولا تدخل هساي الذي أبعدها بتدخل حاسم لخارج الملعب.

واحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء للاتسيو بعد هجوم مرتد للنسور، بانطلاقة من أندرسون بالجهة اليسرى ليمررها للقادم من الخلف بيدرو، ليسددها خارج المرمى ويسقط بعد تدخل عنيف من كالولو على قدمه، ليحتسب ركلة جزاء تمكن لويس ألبيرتو من تحويلها لثالث أهداف اللقاء بالدقيقة 67.

ومع انهيار دفاع ميلان، تمكن أندرسون من تسجيل الهدف الرابع بالدقيقة 75، بعد تألق كبير لزاكايني الذي توغل من الجناح الأيسر ليمرر الكرة للويس ألبيرتو داخل المنطقة، وبدوره يمررها إلى أندرسون بكرة وسط دفاع ميلان الذي ظل يشاهد اللقطة، ليضع فيليبي الكرة بالشباك بكل سهولة.

وفشل ميلان في الدقائق الأخيرة في تهديد مرمى لاتسيو، لتنتهي المباراة بفوز عريض للنسور برباعية نظيفة على الروسونيري.