آخر تحديث :السبت - 13 أبريل 2024 - 12:33 ص

تحقيقات وحوارات


توليدها صفر ميجاوات.. كهرباء لحج تلفظ أنفاسها الأخيرة ( تحقيق)

الأحد - 19 مارس 2017 - 04:25 م بتوقيت عدن

توليدها صفر ميجاوات.. كهرباء لحج تلفظ أنفاسها الأخيرة ( تحقيق)

تحقيق/ صدام اللحجي

تزداد مخاوف سكان مدينة الحوطة عاصمة محافظة لحج، من تكرر معاناتهم الكبيرة كل صيف، وسط غياب تام للحلول الجذرية لهذه المشكلة التي تؤرق سكان المدينة، بسبب انقطاع الكهرباء معظم ساعات اليوم، لكن أسواء ما في الأمر اليوم، ان وضع الكهرباء خلال الصيف القادم أسواء من الفترات الماضية، في ظل استمرار تراجع القدرة التوليدية لمحطة كهرباء عباس الوحيدة في المحافظة، وعدم اعلان أي جهة عن توفير أي طاقة كهربائية للمحافظة حتى اللحظة.

ويؤكد عبدالله حسين الزيدي ل"عدن تايم" ان حال المواطن البائس في "المحروسة" اصبح مثقلاً بالهموم من رأسه الى أخمص قدميه تكبله الديون وتقض مضجعه لا نوم ولا راحة لا بالليل ولا با النهار أنه تعذيب اجباري يعانيه في كل لحظة بل وكل ثانية معززاً بإنقطاع الخدمات لا كهرباء ولا مياه وطوابير بالأسابيع والاشهر ليحصل على معاشه المتبخر اصلاً.

انقطاع وربط عشوائي
ويرى عاقل حارة مساوى معين عبدالله حسن ان المواطن ساهم في تدهور وضع الكهرباء، من خلال الربط العشوائي، فيما الانقطاعات مستمرة من أربع ساعات أو يزيد مقابل ساعتين إنارة بل أقل في احيان كثيرة وهكذا دواليك، دون اعتبار لمريض بضغط أو سكر او مسن او حتى مراعاة لمهموم عجز عن تأمين أسباب العيش الكريم وآثر أن يدس رأسه تحت وسادته عله يغرق في سباته ويتناسى موقتاً شيئاً من معاناته المستمرة.

تحذيرات من صيف كارثي
من جانبه حذر مدير عام المؤسسة العامة للكهرباء بمحافظة لحج، المهندس حسين الجوهري، من صيف كارثي، مطالبا بتوفير 40 ميجاوات وبصورة عاجلة لمواجهة الصيف القادم.
وناشد الجوهري: الحكومة والهلال الاحمر الاماراتي، بالتدخل لانقاذ كهرباء المحافظة من التوقف، ومجابهة الصيف القادم، وذلك من خلال توفير توليد اسعافي لمنع دخول لحج في كارثة الظلام.
وحذر الجوهري من استمرار الانقطاعات نتيجة الوضع المتردي لمؤسسة الكهرباء، مؤكدا وجود دراسات متكاملة لاحتياج الكهرباء وبشكل عام حتى تستمر في خدمة المواطنين وكذا شملت الدراسات على الخطط الكفيلة باستقبال الصيف إلا اننا ومنذ بداية الحرب في العام 2015 والى يومنا هذا لم نلمس اي دعم سواء من قبل الدولة او الجهات الداعمة بالرغم من تعرض المؤسسة لاضرار كبيرة جراء الحرب التي شهدتها المحافظة .
وبخصوص توجيهات رئيس مجلس الوزراء بصرف 500 الف دولار لشراء قطع غيار، في فبراير الماضي خلال لقاء رئيس مجلس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر والمحافظ الدكتور ناصر الخبجي، وعدادات ومازلنا في قيد المتابعات في المالية، مضيفاً بالقول.. وحقيقة الأمر أن هناك تعقيدات كبيرة في الاجراءات المالية، ولكن مع هذا مازلنا مستمرين في متابعة هذا المبلغ.
واكد الجهوري ان عملية التوليد في مؤسسة كهرباء لحج، اصبحت صفرا ونحن قادمين على صيف ووجب توضيح الامر تجنبا لأي مشاكل واحتكاك مع الإخوة المواطنين.

وضع كارثي
من جانبه دعا مدير التوزيع في كهرباء لحج "بسام عامر" خلال حديثه للصحيفة: الجميع الى تحمل المسؤولية تجاه ما حدث سواء السلطة المحلية في المحافظة وحتى المواطنون في لحج.
واضاف: الحقيقة المرة التي يجب أن يعرفها الجميع هي أن وضع محطة عباس "كارثي" فالتوليد في افضل الحالات يصل الى 6 او7 ميجا وهذا بحد ذاته غير كافي خاصة نحن قادمون على فصل الصيف مما يعني ارتفاع درجات الحرارة التي تلقي بثقلها على المحطة بشكل كبير نتيجة الأعطال للعديد من المولادات وعدم توفر الإمكانيات المادية الكافية لصيانتها،لهذا نناشد الهلال الأحمر الإماراتي بالإسراع الفوري لدعم محطة عباس كون وضعها الحالي "كارثي".

وقفة احتجاجية
وكان عمال كهرباء لحج، اغلقوا، مؤخرا بوابة المؤسسة ورفعوا الشارات الحمراء للمطالبة بصرف مرتباتهم.
وقال رئيس اللجنة النقابية فيصل سلوم ان النقابة بجملة من المطالب الاخرى من بينها تثبيت عمال الاجر اليومي بالمؤسسة وصرف مستحقات العلاج والتطبيب للعمال الذي تخصم منذ ٢٤شهر بالاضافة الى صرف رواتب العمال الأساسيين بالمؤسسة.
وناشد التدخل العاجل والسريع لانقاذ محطة لحج من الانهيار الامر الذي سيترتب عنه بقاء المحافظة في ظلام دامس، وتزويدها بـ ٤٠ ميجا بصورة اسعافية عاجلة .